التخطي إلى المحتوى

بطانة الرحم المهاجرة هي نمو الأنسجة التي تبطن الرحم خارج الرحم، عادة ما يحدث هذا النمو غير الطبيعي في أسفل البطن أو الحوض ، ولكن يمكن أن يحدث في أي مكان من الجسم ، هناك العديد من اسباب بطانة الرحم المهاجرة  بما في ذلك ارتجاع الدورة الشهرية أو انتقال الخلايا الرحمية بعد عملية جراحية ،  دعنا نتعرف على أعراض بطانة الرحم المهاجرة وكيفية علاجها في هذا المقال .

أعراض بطانة الرحم المهاجرة

تختلف أعراض بطانة الرحم المهاجرة من امرأة إلى أخرى، قد تشعر بعض النساء بألم خفيف وبعضهن قد يشعرن بآلام أقوى من الأخريات، ونسبة الإحساس بالألم لا تشير بالضرورة إلى شدة مرحلة اضطراب بطانة الرحم المهاجرة ، فقد تشعرين بألم شديد وتكون فترة الاضطراب خفيفة إلى معتدلة، من ناحية أخرى قد تشعرين بألم خفيف وتكون مرحلة بطانة الرحم المهاجرة متقدمة، من أكثر أعراض بطانة الرحم المهاجرة شيوعًا هي الألم في منطقة الحوض ، بالإضافة إلى ما يلي:

  1. الام عند حدوث الحيض .
  2. الام قبل حدوث الحيض وبعده .
  3. نزول دم كثيف أثناء الحيض، والنزيف قبل أو بعد الحيض .
  4. العقم، أو صعوبة حدوث الحمل .
  5. الشعور بالألم بعد حدوث الجماع .
  6. عدم الشعور بالراحة لحركة الأمعاء .
  7. الشعور بالام عند منطقة أسفل الظهر وقد تحدث أثناء الحيض .
  8. تشمل الأعراض الأخرى الإسهال أو الإمساك والتعب والغثيان.

يمكن الخلط بين تشخيص بطانة الرحم المهاجرة وتكيسات المبيض أو مرض التهاب الحوض ، لذلك يجب عليك مراجعة طبيبك للحصول على التشخيص الصحيح.

علاج اضطراب بطانة الرحم المهاجرة

بعد تحديد أعراض بطانة الرحم المهاجرة ، نلاحظ أنه لا يوجد علاج لـ بطانة الرحم المهاجرة ، ولكن يمكن تخفيف الأعراض والسيطرة عليها عن طريق اتباع الآتي :

  1. تناول الأدوية المسكنة للألم

قد يصف طبيبك مسكنات الآلام التقليدية لتسكين ألمك ، مثل: إيبوبروفين ، لكنها ليست فعالة مع جميع الحالات لكنها تخفف من حدة الألم بشكل ملحوظ مع بعض الحالات

  1. استخدام العلاج الهرموني

إذا كان سبب الإصابة هو خلل هرموني ، فإن العلاج الهرموني يعمل على إعادة توازن الهرمونات في جسمك ، مما يساعد على تخفيف الألم والتحكم في تطور الحالة.

  1. تناول أدوية تنظيم الحمل

تمنع أدوية تحديد الحمل حدوث حمل عن طريق إيقاف النمو الشهري لأنسجة بطانة الرحم ، مما يؤدي بدوره إلى إبطاء تطور مرحلة بطانة الرحم المهاجرة لدى المريضة .

  1. استئصال الرحم

في حالات نادرة ، يلجأ الطبيب المختص إلى استئصال الرحم ويقدمها كملاذ أخير إذا لم تنجح الطرق الأخرى ولم تكن فعالة في تخفيف أعراض بطانة الرحم المهاجرة.

مضاعفات الإصابة ببطانة الرحم المهاجرة

عند التأخر في علاج بطانة الرحم المهاجرة يمكن أن تتطور الحالة إلى ظهور بعض المضاعفات الخطيرة التي يجب الاهتمام وعلاج بطانة الرحم المهاجرة لتلافي حدوثها ، بما في ذلك ما يلي:

  1. العقم

من المضاعفات الرئيسية بعد الإصابة ببطانة الرحم المهاجرة هو حدوث ضعف في عملية الخصوبة ، حيث يتسبب بطانة الرحم المهاجرة في انسداد قناة فالوب وبالتالي عدم قدرة الحيوانات المنوية على الوصول إلى البويضة وتخصيبها.

ايضا كما يمكن أن يؤثر على الخصوبة بشكل غير مباشر ، حيث يؤدي بطانة الرحم المهاجرة إلى إتلاف الحيوانات المنوية أو البويضة.

  1.  سرطان المبيض

اثبتت الدراسات والابحاث ان معدلات سرطان المبيض أعلى عند النساء المصابات ببطانة الرحم المهاجرة ، لذلك ينصح الأطباء لعلاج بطانة الرحم بشكل عاجل في مراحلها البسيطة وعدم إهمال علاجها

قد يهمك أيضاً :-

  1. بث مباشر.. مباراة الهلال وألميريا
  2. مركز الغطاء النباتي يوقّع مذكرة تفاهم مع المكتب الإستراتيجي لتطوير منطقة الباحة
  3. الخطوط السعودية لتنمية وتطوير العقار و أرامكو السعودية توقّعان مذكرة تفاهم لتطوير محطات خدمات وقود
  4. اخبار الخليج - شرطة العاصمة: القبض على شخص من جنسية أفريقية إثر استلقائه على الطريق بمنطقة القضيبية 
  5. اخبار الخليج - محافظ الشمالية يؤكد على دور الشراكة المجتمعية للارتقاء بموسم عاشوراء

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.