رئيس مجلس الأمن الدولي: انتهاكات إيران لحقوق الإنسان لا تزال تشكل تحديًا خطيرًا

رئيس مجلس الأمن الدولي: انتهاكات إيران لحقوق الإنسان لا تزال تشكل تحديًا خطيرًا
رئيس مجلس الأمن الدولي: انتهاكات إيران لحقوق الإنسان لا تزال تشكل تحديًا خطيرًا

أكد أن طهران لا تلعب حاليًا دورًا بناءً في خطة العمل الشاملة المشتركة لعام 2015

رئيس مجلس الأمن الدولي: انتهاكات إيران لحقوق الإنسان لا تزال تشكل تحديًا خطيرًا

أكد المندوب الدائم لجمهورية ألمانيا الاتحادية لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن الدولي لشهر يوليو السفير كريستوف هوسغن أن إيران لا تلعب حاليًا دورًا بناءً في خطة العمل الشاملة المشتركة لعام 2015، ولا تزال انتهاكاتها لحقوق الإنسان تشكل تحديًا خطيرًا.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الافتراضي الذي عقده رئيس المجلس لشهر يوليو السفير هوسغن للحديث عن برنامج عمل المجلس لشهر يوليو.

وفي ردٍ على سؤال أحد الصحفيين حول إمكانية فرض عقوبات "ارتجاعية" على إيران بعد انحرافها عن شروط خطة العمل الشاملة المشتركة لعام 2015، أشار هوسغن إلى أن المجلس عقد جلسة بشأن هذه المسألة في 30 يونيو مع الوفود التي أعربت عن آرائها حول هذا الموضوع.

وأفاد بأن الموقّعين الأوروبيين على الخطة، يواصلون النظر إلى الاتفاق على أنه نجاح دبلوماسي، ويعتقدون أن التنفيذ الكامل للقرار 2231 (2015) - الذي وافق المجلس بموجبه على خطة العمل - هو مفتاح لحل القضايا المتعلقة بالبرنامج النووي الإيراني.مجلس الأمن الدولي

رئيس مجلس الأمن الدولي: انتهاكات إيران لحقوق الإنسان لا تزال تشكل تحديًا خطيرًا

وكالة الأنباء السعودية (واس) سبق 2020-07-03

أكد المندوب الدائم لجمهورية ألمانيا الاتحادية لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن الدولي لشهر يوليو السفير كريستوف هوسغن أن إيران لا تلعب حاليًا دورًا بناءً في خطة العمل الشاملة المشتركة لعام 2015، ولا تزال انتهاكاتها لحقوق الإنسان تشكل تحديًا خطيرًا.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الافتراضي الذي عقده رئيس المجلس لشهر يوليو السفير هوسغن للحديث عن برنامج عمل المجلس لشهر يوليو.

وفي ردٍ على سؤال أحد الصحفيين حول إمكانية فرض عقوبات "ارتجاعية" على إيران بعد انحرافها عن شروط خطة العمل الشاملة المشتركة لعام 2015، أشار هوسغن إلى أن المجلس عقد جلسة بشأن هذه المسألة في 30 يونيو مع الوفود التي أعربت عن آرائها حول هذا الموضوع.

وأفاد بأن الموقّعين الأوروبيين على الخطة، يواصلون النظر إلى الاتفاق على أنه نجاح دبلوماسي، ويعتقدون أن التنفيذ الكامل للقرار 2231 (2015) - الذي وافق المجلس بموجبه على خطة العمل - هو مفتاح لحل القضايا المتعلقة بالبرنامج النووي الإيراني.

03 يوليو 2020 - 12 ذو القعدة 1441

01:45 AM


أكد أن طهران لا تلعب حاليًا دورًا بناءً في خطة العمل الشاملة المشتركة لعام 2015

أكد المندوب الدائم لجمهورية ألمانيا الاتحادية لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن الدولي لشهر يوليو السفير كريستوف هوسغن أن إيران لا تلعب حاليًا دورًا بناءً في خطة العمل الشاملة المشتركة لعام 2015، ولا تزال انتهاكاتها لحقوق الإنسان تشكل تحديًا خطيرًا.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الافتراضي الذي عقده رئيس المجلس لشهر يوليو السفير هوسغن للحديث عن برنامج عمل المجلس لشهر يوليو.

وفي ردٍ على سؤال أحد الصحفيين حول إمكانية فرض عقوبات "ارتجاعية" على إيران بعد انحرافها عن شروط خطة العمل الشاملة المشتركة لعام 2015، أشار هوسغن إلى أن المجلس عقد جلسة بشأن هذه المسألة في 30 يونيو مع الوفود التي أعربت عن آرائها حول هذا الموضوع.

وأفاد بأن الموقّعين الأوروبيين على الخطة، يواصلون النظر إلى الاتفاق على أنه نجاح دبلوماسي، ويعتقدون أن التنفيذ الكامل للقرار 2231 (2015) - الذي وافق المجلس بموجبه على خطة العمل - هو مفتاح لحل القضايا المتعلقة بالبرنامج النووي الإيراني.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، رئيس مجلس الأمن الدولي: انتهاكات إيران لحقوق الإنسان لا تزال تشكل تحديًا خطيرًا ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : سبق

السابق ماكرون يستضيف الأحد مؤتمرا للمانحين من أجل لبنان
التالى اخبار دوليه - استقالات نواب ووزراء.. تفجير بيروت يصدع الحكومة والبرلمان