أخبار عاجلة
فيديو... قطار يمر فوق رجل هندي ولا يصاب بأذى -

"حماس" تحل حكومتها في غزة .. ومصر و"فتح" ترحبان . اليوم الأحد 17 سبتمبر 2017

"حماس" تحل حكومتها في غزة .. ومصر و"فتح" ترحبان . اليوم الأحد 17 سبتمبر 2017
"حماس" تحل حكومتها في غزة .. ومصر و"فتح" ترحبان . اليوم الأحد 17 سبتمبر 2017

أصدرت حركة حماس بيانا أعلنت فيه "حل اللجنة الإدارية في قطاع غزة ودعوة حكومة الوفاق للقدوم إلى قطاع غزة لممارسة مهامها والقيام بواجباتها فوراً".

وأعلنت حماس أيضا في بيانها "الموافقة على إجراء الانتخابات العامة"، بحسب وكالة رويترز للأنباء

وقالت إنها "على استعداد لتلبية الدعوة المصرية للحوار مع حركة فتح، حول آليات تنفيذ اتفاق القاهرة 2011 وملحقاتها، وتشكيل حكومة وحدة وطنية في إطار حوار تشارك فيه الفصائل الفلسطينية الموقعة على اتفاق 2011 كافة."

من جانبها رحبت مصر بموقف حركتي فتح وحماس وما أبداه الوفدان من استجابة للجهود المصرية من أجل إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية.

وقال مسؤول حكومي رفيع المستوى إن القاهرة تؤكد استمرار جهودها واتصالاتها مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وكافة القوى الفلسطينية بما يخدم المصلحة العامة والقضية الفلسطينية.

ورحبت الحكومة الفلسطينية في رام الله، الأحد، بقرار حركة حماس حلّ اللجنة الإدارية التي تشرف على إدارة شؤون قطاع غزة، مطالبة الحركة تقديم إيضاحات حول كيفية تنفيذ القرار.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، "إن قرار حركة حماس بحل اللجنة الإدارية التي شكلتها لتقوم بمهام حكومية بعد منع حكومة الوفاق الوطني من ممارسة عملها، خطوة في الاتجاه الصحيح"، وفق ما أوردت وكالة "وفا" الرسمية الفلسطينية.

وأكد المتحدث أن الحكومة "لديها خطة شاملة... لتسلم مهامها في القطاع والتخفيف من معاناة شعبنا الصامد، في ظل الحصار الإسرائيلي المفروض عليه".

وشدد على استعداد الحكومة للتوجه إلى قطاع غزة، مطالبا بضرورة أن تكون هناك "توضيحات لطبيعة قرار حركة حماس حل اللجنة الإدارية وتسلم الحكومة الوزارات وكافة المعابر وعودة الموظفين القدامى لأماكن عملهم، مؤكدا التزام الحكومة التام باتفاق القاهرة والعمل على تنفيذه".

وجاء إعلان حماس بعد محادثات منفصلة من جانب وفدي حماس وفتح مع مسؤولي المخابرات المصرية في القاهرة في الأيام الأخيرة.

وقال المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية" إن هذه الجولة من المباحثات التي ترعاها جمهورية مصر العربية الشقيقة تمثل فرصة تاريخية حقيقية بعد كل المحاولات السابقة من أجل إنهاء الانقسام".

 

شكرا لمتابعتكم خبر عن "حماس" تحل حكومتها في غزة .. ومصر و"فتح" ترحبان . اليوم الأحد 17 سبتمبر 2017 في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري البيان الاماراتيه ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي البيان الاماراتيه مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق خارجيات - ترامب وإردوغان بحثا هاتفيا شراء تركيا معدات عسكرية أميركية<br /> - اليوم السبت 25-11-2017
التالى السعودية تستقبل الرئيس الاوكراني بيترو بوروشينكو السعودية تستقبل الرئيس الاوكراني بيترو بوروشينكو الثلاثاء 31.10.2017 10:59 م