أخبار عاجلة
أهلي الخليل يكتفي بنقطة التعادل أمام الخضر -
الصداقة يعزز صدارته بفوز صعب على الشاطئ -

خارجيات - الجيش يحمي المواقع الرئيسة في بريطانيا لتعزيز انتشار الشرطة في الشوارع - اليوم الأحد 17-09-2017

تعزيز الإجراءات في شبكات النقل بنيويورك ولوس أنجليس

لندن - ا ف ب، رويترز - على وقع التأهب الأمني بعد رفع السلطات مستوى التهديد الإرهابي إلى الدرجة القصوى، أي ما يعني أن هجوماً آخر قد يكون وشيكاً، أوقفت الشرطة البريطانية، أمس، مشتبهاً به في الاعتداء الذي أوقع 30 جريحاً في إحدى محطات مترو لندن صباح أول من أمس، وهو الهجوم الإرهابي الخامس في ستة أشهر وتبناه تنظيم «داعش».

وذكرت الشرطة، في بيان، أنه تم اعتقال المشتبه به وهو شاب في الـ18 من العمر في كنت جنوب شرقي إنكلترا صباح امس «في منطقة مرفأ دوفر» على علاقة بوقائع «إرهابية».

وقال المسؤول في شعبة مكافحة الإرهاب في الشرطة نيل باسو «قمنا بعملية توقيف هامة في إطار تحقيقنا هذا الصباح»، لكنه أضاف «مع أننا مرتاحون للتقدم الذي تحقق، إلا أن التحقيق متواصل ومستوى الخطر يبقى حرجاً».

وأوضحت الشرطة أن المشتبه به موقوف رهن التحقيق في مركز محلي للشرطة قبل نقله «إلى مركز شرطة جنوب لندن في الوقت المناسب».

ولاحقاً، نفذت الشرطة عملية دهم في شقة في سانبوري-اون- تيمز على بعد نحو عشرين كيلومتراً جنوب غربي لندن.

وأوضحت في بيان أنها «أخلت شقة سكنية في سانبوري، في منطقة ساري»، وقامت بتفتيشها، مشيرة إلى أنه تم إجلاء سكان المباني المحيطة بالشقة «كإجراء وقائي».

وحسب حصيلة جديدة صدرت عن أجهزة الصحة، أمس، لضحايا الاعتداء الذي وقع في قطار بمحطة بارسونز غرين الواقعة في حي ميسور جنوب غربي لندن، تلقى ثلاثون جريحاً العلاج في المستشفى ولا يعاني أي منهم من جروح خطيرة، فيما لا يزال ثلاثة فقط منهم في المستشفى.

وفي ساعة متأخرة ليل أول من أمس، أعلنت رئيسة الحكومة تيريزا ماي أن مستوى التهديد الارهابي تم رفعه الى «حرج» (ما يعني أنه ربما يكون هناك هجوم وشيك)، وأن عسكريين سيكلفون حراسة مواقع رئيسية لإتاحة نشر عناصر الشرطة في مواقع أخرى.

وأوضحت أن عناصر الجيش سيقومون بحراسة بعض «الاماكن الخاضعة للحماية» والمغلقة، مما يحرر ألف شرطي لنشرهم على شبكة النقل وفي الشوارع في أنحاء بريطانيا.

والمرة الاخيرة التي اعلنت فيها السلطات رفع مستوى التهديد الى «حرج» كانت في مايو الماضي، في أعقاب الاعتداء الذي استهدف حفلاً موسيقياً في مانشستر تبناه تنظيم «داعش» أيضاً.

وفي تفاصيل الاعتداء، أشعلت القنبلة بدائية الصنع لهباً في عربة مزدحمة من قطار الأنفاق خلال ساعة الذروة صباح أول من أمس، لكنها لم تنفجر بشكل كامل في ما يبدو.

ودفع الاعتداء الإرهابي في لندن المسؤولين في نيويورك إلى تعزيز الأمن في شبكات قطار الأنفاق وشبكات السكك الحديد الرئيسة وفي المطارات ومواقع أخرى من المدينة.

وأعلنت هيئة ميتروبوليتان للنقل، التي تشغل خطوط السكك الحديد في نيويورك ولونغ آيلاند ومترو نورث للسكك الحديد، أنها تراقب عن كثب التحقيقات في اعتداء لندن.

وقال الناطق باسمها كيفين أورتيز إن الهيئة ستوسع عملية فحص حقائب المسافرين، كما ستنشر دوريات شرطة إضافية في كل من خطي لونغ آيلاند ومترو نورث وفي محطتي غراند سنترال في مانهاتن وبنسلفانيا للسكك الحديد، وذلك «من قبيل زيادة الحذر».

وأضاف إن مسؤولي الهيئة يتشاورون مع شرطة نيويورك من أجل تعزيز الأمن في شبكة مترو الأنفاق.

من جهته، قال حاكم ولاية نيويورك أندرو كومو، في بيان، إنه أمر السلطات بتعزيز الأمن في المطارات والجسور والأنفاق وأماكن حساسة أخرى على امتداد الولاية.

بدورها، أعلنت شرطة لوس أنجليس، في بيان، أنها عززت من تواجدها في شبكات قطار الأنفاق وشبكات السكك الحديد وخطوط الحافلات.

شكرا لمتابعتكم خبر عن خارجيات - الجيش يحمي المواقع الرئيسة في بريطانيا لتعزيز انتشار الشرطة في الشوارع - اليوم الأحد 17-09-2017 في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الراي الكويتيه ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الراي الكويتيه مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق بالصور.. برج إيفل يطفئ أنواره حزناً على ضحايا العريش
التالى السودان أول دولة عربية تتسلم «سوخوي» المقاتلة الروسية الأقوي في العالم