أخبار عاجلة
شباب متجدد لطب التيبت التقليدي -
ملابسات أزمة نقص "البنزين" في جازان -

بوابه الشرق عبدالله بن حمد العطية الأب الروحي لنادي السد: التاريخ دائماً يكتبه السداوية

بوابه الشرق عبدالله بن حمد العطية الأب الروحي لنادي السد: التاريخ دائماً يكتبه السداوية
بوابه الشرق عبدالله بن حمد العطية الأب الروحي لنادي السد: التاريخ دائماً يكتبه السداوية
تم اقتباس هذا الخبر او جزاء منه من مصادر موثقه , ولهذا فان الخبر التالي يعبر عن وجه نظر المحرر ولا يعبر عن وجه نظر موقعنا , الحقوق في اسفل الخبر.

السد أثبت أنه الرقم الصعب في كرة القدم القطرية

رياضة السبت 20-05-2017 الساعة 04:21 ص

عبد الله بن حمد العطية الدوحة - شادي صبره

أرقام الزعيم القياسية مستحيل أن يحققها أي ناد آخر

قطر أثبتت أنها عاصمة الرياضة في العالم العربي

جماهير الزعيم كانت السبب الرئيسي وراء الإنجاز

كنا نسعى للثلاثية لكن أغلى البطولات يرضينا

السد ولد عملاقا وسيظل عملاقا

استاد خليفة عكس الصورة الحقيقية لجاهزية قطر لاستضافة أي حدث عالمي

عقب انطلاق الأفراح السداوية على استاد خليفة الدولي فور انتهاء المباراة النهائية لكأس سمو الأمير وتتويج الزعيم بطلا لأغلى الكؤوس كانت الأفراح لها طابع خاص أيضًا بقلعة الزعيم والتي شهدت تواجد عدد كبير من المسؤولين السابقين بنادي السد الذين احتفلوا بالإنجاز الكبير الذي حققه الفريق السداوي والتتويج بلقب كأس الأمير السادس عشر والبطولة السابعة والستين في تاريخ النادي على مستوى كافة البطولات تحت كل المسميات لها وحرص على التواجد في قلعة الزعيم عقب المباراة النهائية الأب الروحي لنادي السد سعادة عبدالله بن حمد العطية الذي ظهرت عليه علامات الفرح والسرور برؤية الزعيم على منصات التتويج للمرة الثانية هذا الموسم وحرص جميع المتواجدين بالنادي على تهنئة الأب الروحي ومباركته لهذا الإنجاز الجديد ومواصلة تحقيق الأرقام القياسية وذلك بعدما أصبح السد علامة مسجلة في تاريخ كرة القدم القطرية وصاحب الإنجازات الأكثر والأكبر على مستوى كرة القدم القطرية، وقامت "الشرق" برصد الأفراح السداوية في قلعة الزعيم وكان هذا اللقاء السريع مع سعادة الأب الروحي لقلعة الزعيم عبدالله بن حمد العطية الذي تحدث عن شعوره بعد التتويج بهذا اللقب الغالي وتحدث عن مشوار الفريق طوال الموسم كما تحدث عن الكثير من الأمور في هذا اللقاء.

بطل بلا منازع

أعرب سعادة عبدالله بن حمد العطية الأب الروحي لنادي السد عن سعادته بتتويج الزعيم بطلا لكأس سمو الأمير للمرة السادسة عشرة في تاريخه وقال إن السد أثبت أنه زعيم الكرة القطرية بلا منازع وكان الفريق يستحق أن يحقق الثلاثية هذا الموسم لكنه فاز ببطولتين بطولة كأس قطر وكأس سمو الأمير المفدى وخسر لقب دوري النجوم بطريقة غريبة مريبة ولو كنا فزنا بلقب هذه البطولة لكان السد توج بالثلاثية ولكن في النهاية هذه هي كرة القدم، والآن الزعيم هو وصيف بطل الدوري وبطل كأس قطر وبطل أغلى البطولات وهو إنجاز جديد وكأس جديد ستتزين خزائن نادي السد به وهو تأكيد جديد على أن السد ولد عملاقا وسيظل عملاقا.

الرقم الصعب

وأضاف قائلا: أهنئ نفسي وجماهير نادي السد وسمو الشيخ محمد بن خليفة آل ثاني رئيس النادي وناصر العلي نائب رئيس النادي وإدارة النادي وجهاز الكرة برئاسة محمد غانم العلي، وأخص بالشكر جماهير السد التي دعمت وساندت الفريق طوال الموسم وفي جميع المباريات والبطولات فدعم جماهير الزعيم كان السبب الرئيسي وراء عودة الفريق بقوة خلال المباراة النهائية خاصة بعد أن تقدم الفريق الرياني بهدف ولكن اللاعبين بدعم جماهيرهم استطاعوا أن يدركوا التعادل ثم تقدم بهدف ثان وحقق الفوز في النهاية واليوم نادي السد أثبت أنه رقم صعب في كرة القدم القطرية.

زعامة تاريخية

وعن التتويج بأول الألقاب على أول الملاعب المونديالية التي تم افتتاحها استعدادا لتنظيم مونديال 2022 قال سعادة عبدالله بن حمد العطية إن التاريخ يعيد نفسه فالسد كان أول من فاز في أول نهائي على استاد خليفة بهدف مقابل لا شيء وكان المنافس هو الفريق الرياني أيضًا لذلك فإن التتويج بأول لقب في أول نهائي يقام على استاد خليفة الدولي بعد تجديده يؤكد على أن السد هو الحاضر والماضي والمستقبل والتاريخ دائما ما يكتبه الزعيم. وقال إن الفوز بالبطولة السابعة والستين يعني أن الفريق السداوي هو زعيم الأرقام القياسية ولا أعتقد أن أي ناد في قطر يستطيع أن يصل للأرقام القياسية التي حققها السد.

رسالة للعالم

وعن رأيه في استاد خليفة الدولي الذي استضاف المباراة النهائية وهو أول الملاعب المونديالية التي تم الانتهاء من تجديدها، قال إن الملعب كان رائعا وعكس الصورة الحقيقة لجاهزية قطر لاستضافة المونديال العالمي وهذا التنظيم المثالي والرائع للمباراة النهائية لكأس سمو الأمير هو رسالة إلى العالم أجمع تثبت أن قطر قادرة ليس على تنظيم كأس العالم 2022 فقط لكنها قادرة على تنظيم أي بطولة عالمية سواء أولمبياد أو غيرها وقطر أثبتت أنها عاصمة الرياضة في العالم العربي.

شكرا لمتابعتكم خبر عن بوابه الشرق عبدالله بن حمد العطية الأب الروحي لنادي السد: التاريخ دائماً يكتبه السداوية في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري بوابه الشرق ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي بوابه الشرق مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق الإمارات: باوزا مدربنا الجديد
التالى رياضة المحافظة يبلغ دور الـ 16 من بطولة كأس الجمهورية لكرة القدم