السعوديه الان تيلرسون في قصر بعبدا.. يبحث عن باسيل!

اليوم الخميس 15 فبراير 2018 رويترز (بيروت)

اضطر وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون للانتظار عدة دقائق في قصر الرئاسة اللبناني قبل أن يستقبله نظيره اللبناني قبل محادثاته مع الرئيس ميشال عون اليوم الخميس.

وأظهرت لقطات تلفزيونية تيلرسون وهو يجلس في غرفة وبجواره مقعد شاغر قبل أن يدخل نظيره اللبناني جبران باسيل ويصافحه فيما بدا خروجا على العرف الدبلوماسي.

ويزور تيلرسون لبنان، وهو من الدول الرئيسية التي تحصل على مساعدات عسكرية أمريكية، في إطار جولة إقليمية.

ونفت الرئاسة اللبنانية حدوث أي خروج عن العرف الدبلوماسي عندما اضطر وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون للانتظار قبل محادثاته مع الرئيس ميشال عون في القصر الرئاسي.

ونفى مكتب الرئيس اللبناني أي خروج عن العرف الدبلوماسي. وقال رفيق شلالا مدير المكتب الإعلامي للرئيس إن تيلرسون وصل مبكرا بضع دقائق عن المتوقع وإن الاجتماع بدأ في موعده.

ويزور تيلرسون لبنان، وهو من الدول الرئيسية التي تحصل على مساعدات عسكرية أمريكية، في إطار جولة إقليمية.

وكتب تيلرسون في دفتر الزوار الخاص بالقصر الرئاسي اللبناني بعد الاجتماع يقول "السيد الرئيس، شكرا على الاستقبال الحار وعلى النقاش الصريح والمنفتح والبناء". وأضاف "الولايات المتحدة تقف إلى جانب الشعب اللبناني من أجل لبنان حر ديمقراطي".

وقال شلالا إن‭‭‭ ‬‬‬مدير عام المراسم استقبل تيلرسون مباشرة لدى وصوله إلى قصر بعبدا الرئاسي.

وقال شاهد من رويترز إن باسيل لم يستقبل تيلرسون عند مدخل القصر عندما وصل موكبه.

وعون، والد زوجة وزير الخارجية باسيل، حليف سياسي لجماعة حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران والتي تصنفها الولايات المتحدة منظمة إرهابية.

ومن المقرر أن يجتمع تيلرسون أيضا مع رئيس البرلمان نبيه بري ورئيس الوزراء سعد الحريري.


نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، السعوديه الان تيلرسون في قصر بعبدا.. يبحث عن باسيل! ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : صحيفه عكاظ

السابق وزير الخارجية يزور جناح جمهورية الهند بالجنادرية
التالى المملكة عن إصلاح مجلس الأمن: نحتاجه قوياً وسط عالم عنيف