أخبار عاجلة
برج إيفل يتضامن مع ضحايا الإرهاب في مصر -
110.5 آلاف وافد غادروا سوق العمل خلال 3 أشهر -
مصر الحزينة -
اخبار السعوديه للمجد والعلياء -

جريده الرايه #قطر مخيم اليرموك بين سندان داعش ومطرقة النظام

جريده الرايه #قطر مخيم اليرموك بين سندان داعش ومطرقة النظام
جريده الرايه #قطر مخيم اليرموك بين سندان داعش ومطرقة النظام

دمشق - وكالات: يعيش من تبقى من سكان مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوب دمشق أوضاعاً صعبة خاصة على الصعيد الصحي، في ظل استمرار تضييق النظام على حركتهم، وسيطرة تنظيم داعش على معظم مساحة المخيم. فبعد حصار طويل فرضه النظام والفصائل الفلسطينية الموالية له على المخيم خلال العامين 2013 و2014، أعلن تنظيم داعش في أبريل 2015 انتزاع السيطرة من فصائل المعارضة المسلحة على أجزاء واسعة من المخيم، وكان يقطنه مئات الألوف قبل عام 2011، ليتقلص العدد اليوم إلى بضعة آلاف فقط، حيث اضطر كثيرون لمغادرته باتجاه بلدات جنوب دمشق التي تعيش هدنة بين فصائل المعارضة المسلحة والنظام. ووفقاً للناشط الإعلامي عمار المقدسي - تفرض حواجز النظام المحيطة قيوداً صارمة على حركتهم، حتى إنها تمنع خروج الحالات الطبية الحرجة. ويضيف المقدسي للجزيرة نت أن حرية الحركة بين المناطق المذكورة وبين العاصمة دمشق تنطبق على سكان المخيم وحاملي الجنسية الفلسطينية والنازحين إلى هذه المناطق، حيث يحتاجون موافقة أمنية من فرع فلسطين والدوريات المسؤولة عن المعبر الوحيد للسماح لهم بالخروج.. أما داخل المخيم، فتتباين الأوضاع الإنسانية والمعيشية بحسب المنطقة، ويوضح الصحفي مطر إسماعيل أن المستلزمات الأساسية من مواد غذائية وطبية ومحروقات، تتوفر بالحد الأدنى في مناطق سيطرة التنظيم، ما يسمح للمدنيين أن يعيشوا حياة شبيهة بحياة جيرانهم في بلدات جنوب دمشق المهادنة. ويختلف الواقع في منطقة سيطرة هيئة تحرير الشام التي لا يتجاوز عدد سكانها خمسين عائلة، وهي تعاني حصاراً مزدوجاً من قبل النظام السوري وتنظيم داعش الذي يتحكم بالمنطقة عن طريق حاجز، ويسمح بحركة المدنيين وبمرور محدود ومتفاوت للمواد الغذائية. كما يفرض التنظيم قيوداً كبيرة على كمية المستلزمات والمواد التي يمكن إدخالها كنوع من تشديد الحصار على مقاتلي الهيئة وعائلاتهم بغية دفعهم لتسليم أنفسهم، أما من الناحية العسكرية، فيتحدث إسماعيل للجزيرة نت عن انخفاض وتيرة القصف على مناطق سيطرة التنظيم نتيجة هدنة غير معلنة مع النظام، بينما تستمر الاشتباكات المحدودة وعمليات القنص على بعض محاور المخيم بين مقاتلي التنظيم وعناصر الميليشيات الفلسطينية الموالية للنظام السوري.

شكرا لمتابعتكم خبر عن جريده الرايه #قطر مخيم اليرموك بين سندان داعش ومطرقة النظام في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري جريده الرايه ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي جريده الرايه مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
التالى بوابه الشرق خبراء وباحثون: حصار قطر خصم من القوة الخليجية اليوم الأربعاء 01 نوفمبر 2017