من بيونج يانج إلى السلام

من بيونج يانج إلى السلام
من بيونج يانج إلى السلام

يون يونج كوان

بعد حوالي عامين من التوترات المتزايدة في شبه الجزيرة الكورية، لقيت الهدنة الذي جاءت بها دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في مدينة بيونشانغ بكوريا الجنوبية ترحيباً كبيراً. ولكن، مع احتمال نشوب الحرب بنسبة تتجاوز 50%، وفقا لبعض الخبراء العسكريين، فاٍن الرضا بالوضع القائم ليس بديلاً.

وبعد سنوات من تسارع تطوير الصواريخ، التي بلغت ذروتها في اختبارات ناجحة للصواريخ الباليستية العابرة للقارات، والتي زُعم أنها قنبلة هيدروجينية في العام الفائت، أصبح البرنامج النووي لكوريا الشمالية يشكل تهديداً وشيكاً ليس فقط لجيرانها بل أيضا للولايات المتحدة. وقد أدى نهج إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - الذي شمل صراعاً غير مسبوق على تويتر - إلى زيادة حدة التوتر.ورغم ذلك، دعا الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ-أون في الأول من يناير، إلى تحسين العلاقات مع الجنوب قبل الموافقة على المشاركة في الألعاب الأولمبية. ما الذي يفسر توطيد الرئيس كيم المفاجئ علاقاته مع كوريا الجنوبية؟

منذ توليه السلطة في العام 2011، التزم كيم بسياسة تسمى «خط بيونج يانج»، والتي تؤكد على أهداف مماثلة: التنمية الاقتصادية وبرنامج قوي للأسلحة النووية. وبتحقيق أحد هذه الأهداف ظاهريا، حول كيم تركيزه نحو تأمين فرص اقتصادية جديدة لاقتصاد كوريا الشمالية الذي يعاني من العقوبات. فعلى سبيل المثال، يقال إن العقوبات التي فُرضت في سبتمبر 2017 على المنسوجات، والفحم، والصادرات الأخرى خفضت من صادرات كوريا الشمالية بنسبة 90 في المائة. ووفقا للبنك المركزي في كوريا الجنوبية، عرف اقتصاد كوريا الشمالية نموا بنسبة 3.9٪ في العام 2016، لكنه تراجع في العام 2017.ويعتقد كيم أن أفضل وسيلة لتعزيز اقتصاد كوريا الشمالية، دون عكس التقدم في برنامجها النووي، ستكون عبر إضعاف التحالف الدولي الذي يفرض العقوبات. وقد بدأ حملته مع كوريا الجنوبية، حيث يحاول استخدام القومية العرقية ليوقع بين كوريا الجنوبية وحليفتها الولايات المتحدة الأمريكية، وربما يتمكن من إقناعها بالتخلي عن التحالف تماماً. وعلى المدى الطويل، يأمل كيم في إقناع المجتمع الدولي بأنه يمكن أن يتعايش مع كوريا الشمالية النووية، كما فعلت باكستان.

ولكن من غير المرجح أن تنخدع كوريا الجنوبية بسهولة. ومنذ تنصيبه في مايو الفائت، أدرك الرئيس مون جيه-إن أنه بحاجة إلى إيجاد وسيلة فعالة للتخفيف من التهديد الوجودي...

اقرأ المزيد

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، من بيونج يانج إلى السلام ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : الشبيبة

السابق اخبار عمان اليوم «التنمية»: لم تسجل أي حالات اتجار بالبشر في السلطنة خلال الربع الثالث من 2017م
التالى اخبار عمان اليوم اليوم.. «مواصلات» تدشن خط مسقط ـ بركاء