أخبار عاجلة
رفع موازنة الاتحاد الأوروبي 145 مليار يورو -
بعد وصوله باريس -

بوابه الشرق واشنطن بوست: الرياض تقود لبنان لكارثة بالمنطقة

بوابه الشرق واشنطن بوست: الرياض تقود لبنان لكارثة بالمنطقة
بوابه الشرق واشنطن بوست: الرياض تقود لبنان لكارثة بالمنطقة

بيروت مطالبة بحِمل فوق طاقتها..

أخبار عربية الأربعاء 15-11-2017 الساعة 08:00 ص

سعد الحريري
الدوحة - الشرق

محللون: سيناريوهان للتعامل مع لبنان خلال الأيام القادمة

اعتبرت صحيفة "واشنطن بوست" ان الرياض ادخلت لبنان فى ازمة كبرى تمهد لكارثة تجتاح المنطقة قريبا؛ على خلفية تداعيات ازمة استقالة سعد الحريرى رئيس الوزراء من الرياض وعدم عودته الى لبنان حتى الان.

وقالت الصحيفة انه فى الوقت الذي لم تُحقق فيه المقابلة التي أجراها الحريري، ليلة الأحد الماضى هدفها بإزالة الغموض عن وضعه في السعودية، فإن الأزمة اللبنانية لا تزال تمهِّد لكارثة في الشرق الأوسط، وفقاً لما ذكرته صحيفة واشنطن بوست الأميركية.

وينقل كاتب التقرير في الصحيفة عن أحد زملائه:"أصرَّ الحريري، الذي بدا أنه كان يشعر بالانهاك والانفعال الشديدين خلال حوار الأحد، أنه تصرَّف بمحض إرادته، وأنه ليس محتجزاً فى السعودية".

ومع ذلك، ذكر مسؤولو الحزب السُّني للصحفيين، انهم يعتقدون ان الحريري، الذي يحظى برعاية المملكة منذ وقت طويل، قد أُجبر على الاستقالة.

ووفقاً للصحيفة فإن ولي العهد لم يكن راضياً عن اتفاقية تقاسم السلطة، التي أبرمها الحريري مع عدد من الفصائل اللبنانية، ومن بينها حزب الله المدعوم من إيران، المنافس الرئيسي للمملكة. وركز خطاب استقالة الحريري على الخطر المتزايد الذي يمثله حزب الله، وبالتالي إيران.

وتتابع الصحيفة، وفقاً لما وصفته إحدى الروايات بأن الحريري تلقَّى تلك التعليمات، بعد استضافة أحد كبار مسؤولي السياسة الخارجية الإيرانية، وهو علي أكبر ولايتي، في بيروت.

وتقول واشنطن بوست: "حينما تتواجد وسط مواجهة حاسمة، يمكنك أن تصفح عن معظم اللبنانيين لمحاولتهم التوصل إلى سبل تسوية الخلافات. تدخل النزاعات الطاحنة في سوريا والعراق مرحلة جديدة. ففي كلتا الحالتين، تبرز القوى التي تدعمها إيران. فقد نشر حزب الله عشرات الآلاف من المقاتلين، سعياً وراء الدفاع عن نظام الرئيس السوري بشار الأسد. وإذا ما تمكنت الميليشيات الموالية للأسد في النهاية من السيطرة على معبر البوكمال الحدودي الرئيسي بين سوريا والعراق، فسوف تحظى الأيديولوجيات بطهران بنفوذ استراتيجي طال انتظاره، يمتد من إيران إلى البحر المتوسط".

وتتابع: "يؤدي كل ذلك إلى غضب السلطات السعودية والإسرائيلية التي خاضت العديد من الحروب ضد حزب الله. ويشير المحللون إلى السيناريو المحتمل الذي يمكن أن يشهد فرض عقوبات اقتصادية سعودية على لبنان، وربما يؤدي إلى ضربات إسرائيلية عقابية ضد مواقع حزب الله، رغم استبعاد توجيه مثل تلك الضربات".

فى غضون ذلك التقى البطريرك الماروني اللبناني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي امس العاهل السعودي، وولي عهده وسعد الحريري كلا على حدة، وذكرت وكالة الأنباء السعودية، أن الراعي ناقش خلال لقائه مع العاهل السعودي "أهمية دور مختلف الأديان والثقافات في تعزيز التسامح ونبذ العنف والتطرف والإرهاب، وتحقيق الأمن والسلام لشعوب المنطقة والعالم". والراعي هو ثاني بطريرك مسيحي يزور السعودية منذ عام 1975. وكانت رحلته مقرَّرة قبل الأزمة السياسية الحالية في لبنان.

شكرا لمتابعتكم خبر عن بوابه الشرق واشنطن بوست: الرياض تقود لبنان لكارثة بالمنطقة في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري بوابه الشرق ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي بوابه الشرق مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق بوابه الشرق السعودية لعباس: الصفقة أو الاستقالة
التالى اليمن: "أنصار الله" يعلنون مقتل وإصابة العشرات من قوات الرئيس هادي