أخبار عاجلة
برج إيفل يتضامن مع ضحايا الإرهاب في مصر -
110.5 آلاف وافد غادروا سوق العمل خلال 3 أشهر -
مصر الحزينة -
اخبار السعوديه للمجد والعلياء -

تصاعد الدعوات المطالبه بدعم تعز لإستكمال عملية التحرير (تقرير)

تصاعد الدعوات المطالبه بدعم تعز لإستكمال عملية التحرير (تقرير)
تصاعد الدعوات المطالبه بدعم تعز لإستكمال عملية التحرير (تقرير)
الموقع بوست - صلاح عفيف
الأحد, 17 سبتمبر, 2017 08:46 مساءً

اقتربت الحرب من عامها الثالث ومازالت جبهات تعز تعاني شحة الدعم، سواء على مستوى الدعم المادي أو العتاد العسكري إلا أنها رغم ماتعانيه حققت انتصارات وصفت بالكبيرة مقارنة بباقي المحافظات التي تمتلك عشرات الألوية ومئات الدبابات و المدرعات والآليات العسكرية وجبهاتها أشبه ماتكون بالمتصلبة من طول وقوفها.

وفي هذا الصدد دعا عشرات الصحفيين و الناشطين الإعلاميين الحكومة الشرعية وقيادة التحالف العربي إلى تقديم الدعم الكافي لقوات الجيش الوطني في محافظة تعز أسوة بالمحاور والألوية العسكرية في باقي المحافظات اليمنية التي تشهد مواجهات.

الكاتب الصحفي السعودي جمال خاشقجي قال في تغريدة له في تويتر "سنة في مأرب دون تقدم، الحديدة لايمكن تحريرها بدون موافقة أممية ، هاكم تعز بها مقاومة ورجال وإمدادها ميسر فلم تركها تعاني وهي مفتاح صنعاء". 

من جهته كشف العقيد يحيى الريمي قائد القطاع الثاني في اللواء 22 ميكا أسباب جرأة المليشيات الانقلابية في استهداف المدنيين وطريق الخلاص الوحيد لتعز قائلاً"إذا أردنا فعلا ايقاف المجازر ضد تعز واهلها وكل اليمنيين فعلى الشرعية والتحالف دعم الجيش واسناده بما يكفي  للقيام بواجب التحرير من هذه العصابات وحتى لا تطول معاناة المدنيين والبلاد كلها" .

وأضاف الريمي "نتمنى أن تحرك مجازر الاطفال الاخيرة مشاعر من بيدهم القرار لتحريك الجبهات"، في إشارة لقيادات التحالف العربي والشرعية.

أما الناشط عبدالجبار نعمان فقد أبدى استغرابه من شحة الدعم الذي يقدم لقوات الجيش الوطني في تعز، قائلاً"خمسة ألوية عسكرية بتعز عتادها العسكري لايوازي عتاد كتيبة واحدة في عدن أو مأرب".

وأضاف "إن كان هادي وشرعيته جادين في عملية تحرير تعز بعيدا عن الحسابات السياسيّة والمعادلات الإقليمية الصعبة عليهم إمداد الجيش الوطني بالمعدات والآليات العسكرية اللازمة لخوض معركة الخلاص من المليشيات ،وتخليص المواطنين من معاناة الاستهداف المستمر من قبل مليشيات الحوثي والمخلوع".

من جانبه اعتبر الصحفي خليل العمري أن "تسليح الجيش الوطني في تعز بالعتاد المطلوب ضرورة ملحة لإيقاف نزيف دم المدنيين واستكمال تحرير المحافظة التي دفعت من دم أبنائها ثمنا باهضا خلال الأشهر الطويلة الماضية".

وأشار العمري أن العتاد العسكري المتواجد في عدن ومأرب يكفي لتحرير كاملة من مليشيا الإنقلاب الإجرامية،على حد قوله.

إلى ذلك تحدث الضابط باللواء 22 ميكا محمد عبدالسلام تحدث عن جاهزية القوى البشرية للجيش الوطني منذ سنة، مبدياً استغرابه من امتناع الشرعية في تقديم العتاد العسكري للجيش في تعز. 

وقال عبدالسلام أنه قبل عام تم تجهيز وترقيم 30 الف عسكري في محافظة تعز وتم تشكيلهم على أربعة ألوية عسكرية ، لكنهم مازالوا منتظرين حتى اللحظة دعم هذه الألوية بالعربات والمدرعات والأسلحة.

وأضاف عبدالسلام "لانعلم ما الذي يمنع الشرعية من دعم الجيش في تعز لإنهاء الحصار الخانق والمعركة في تعز".

وتعيش محافظة تعز وضع مأساوي جراء الحصار الذي تفرضه مليشيات الحوثي والمخلوع صالح و استهدافها للمدنيين بشكل شبه يومي إلى جانب مئات الشهداء من الجيش الوطني الذي تخسرهم جبهات تعز في كل معركة تخضوها بسبب تفوق المليشيات الانقلابية بالسلاح والعتاد العسكري.



شكرا لمتابعتكم خبر عن تصاعد الدعوات المطالبه بدعم تعز لإستكمال عملية التحرير (تقرير) في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الموقع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الموقع مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق اخبار فلسطين ألف مستوطن يقتحمون قبر يوسف ومواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال
التالى جماعة الحوثي تتوعد بمزيد من إطلاق الصواريخ على السعودية