أخبار عاجلة
سجن وزير اسرائيلي سابق في قضية احتيال -

الكويت اليوم الحساوي: الطرح الشعبوي مدمر ولابد من مراعاة الظروف الحالية


قبل ظهور ملامح التشكيل الوزاري الجديد أعلنها صراحة بعض النواب بانه لا تهدئة دون تحقيق المطالب الشعبية وفتح حوار مع النواب مؤكدين ان أي محاولة للتهدئة ستفشل دون تحقيق هذه المطالب.. وأي كانت نوعية هذه المطالب فهل ينبغي وضع العصا في الدولاب وتهديد حكومة لم تتضح معالمها بعدم التهدئة ما لم تستجب لمطالبهم في حين يؤكد معظم السياسيون على خطورة الطرح الشعبوي وبخاصة في مثل هذه الظروف ودون مراعة لعامل الموائمة السياسية، فحتى وان كانت بعض القضايا مستحقة الا انها تستوجب العقلانية تلمسا بتوجيهات سمو أمير البلاد بالمحافظة على أمن واستقرار الكويت خاصة في مثل هذه الاوضاع التي تتطلب تكاتف الجميع لما فيه خير البلاد بعيدا عن المصالح والاهواء الشخصية التي تسعى إلى دغدغة مشاعر بعض المواطنين لاستخدامهم مطية لتحقيق أغراضهم.
وفي هذا الخصوص أكد رئيس مركز ابن خلدون للدراسات الاستراتيجية د. وائل الحساوي على خطورة الطرح النيابي الشعبوي على مستقبل الدولة والذي وصفه بالمدمر داعيا الحكومة الى عدم الاستجابة لهذا الطرح الا لمبررات خاصة لاسيما في ظل الظرف الاقتصادي الراهن وما يصاحبه من عجز في موازنة الدولة.
وقال الحساوي ان رسائل سمو أمير البلاد المتتالية للسلطة التشريعية كانت واضحة وحازمة بضرورة الالتزام بتوجيهات سموه من خلال الطرح المتزن والبعد عن المطالب الشعبوية ومراعاة الظرف الذي تمر به الكويت والمنطقة مستدركا.. صحيح هناك بعض المطالبات المستحقة ولكن ينبغي طرحها بالادوات الدستورية التي يملكها النائب ودون عنتريات فمثلا قضية سحب الجناسي فهي قضية انسانية لابد من وضعها في عين الاعتبار ولكن بالطرق العقلانية لان مسألة حل المجلس واردة في هذه الظروف الاقليمية والدولية والخوف ان يكون هذه المرة غير دستوري بما يستوجب العقلانية في الطرح فاذا اردت ان تطاع فأمر بالمستطاع وان نبحث في جذور المشكلة لان هناك من حصل على الجنسية بأساليب غير قانونية وبالتالي لا ينبغي معاملة الجميع بنفس المسطرة بل ان تعاد لمن سحبت منه بتعسف.
مواءمة سياسية
وشدد الوزير الاسبق عبدالهادي الصالح على أهمية مراعاة مبدأ الموائمة السياسية حتى وان كانت القضايا المطروحة مستحقة ولا بأس من تبني النواب للقضايا الشعبوية اذا كانت ضمن الحقوق والحريات التي كفلها الدستور للمواطن ولكن من الموائمة السياسية انتظار تشكيل الحكومة الجديدة ومعرفة موقفها من الاخطاء السابقة وخطواتها في حلها أما الاستعجال بالتهديد فيعد تعسفا في الطرح فالتأني والتروي ومراعاة عنصر الموائمة لا يقلل من دور النائب ولا يضعف من الادوات الدستورية المتاحة له.
وشدد الصالح على أهمية التمييز بين الطرح النيابي الذي يستهدف دغدغة مشاعر المواطنين لمصالح انتخابية وبين القضايا الشعبوية المستحقة فمشكلة مثل الازدحام المروري لا يمكن أغفالها أو التقليل من حدتها وكذلك الازمة الغذائية المتعلقة بارتفاع سعر البصل فهناك مطالب مستحقة لا ينبغي اغفالها والمواطن من جانبه قادر على التفرقة بين الغث والسمين فهناك قضايا مستحقة وأخرى تستهدف مكاسب شعبوية.
الصهيونية العالمية
بدوره أكد المحامي جليل الطباخ على حق النائب في استعمال أدواته الدستورية لتحقيق تطلعات الشعب بما لا يخالف الدستور والقانون أما اذا كان الهدف من التصعيد هو مجرد الضغط على الحكومة فلابد من التصدي لهذه المحاولات التي تستهدف ضرب استقرار الدولة لاسيما في ظل هذه الاوضاع الاقليمية المضطربة والتي لا تحتمل حل المجلس ووضع الدولة في مأذق.
وشدد على ضرورة التأني والتروي في الطرح وان تراعي السلطتان التنفيذية والتشريعية عنصر الموائمة ومراعاة الظروف الاقليمية والداخلية وهو ما لا يمنع النائب من استعمال أدواته الدستورية ولكن تغليب المصلحة العامة على الخاصة وتوخي الحذر لان الصهيونية العالمية تعبث بالاوراق بما يستوجب تكاتف الدول العربية والاسلامية. وشدد كذلك على ضرورة ان يتلمس الجميع توجيهات سمو أمير البلاد الرامية الى حفظ أمن واستقرار البلاد وما يتمتع به سموه من حنكة وحكمة سياسية ونظرة مستقبلية ثاقبة أثبتتها التجارب السابقة.
نظرة مستقبلية
من جانبه أكد استاذ العلوم السياسية في جامعة الكويت د. عبدالله الغانم ان بعض النواب يستهدفون من طرحهم العودة الى الكراسي الخضراء فيميلون الى تبني القضايا الشعبوية كوسيلة دعائية لكسب ود الجماهير كما ان البعض لا يفكرون بنظرة مستقبلية وبخاصة ما يتعلق بالقضايا ذات الكلفة المالية المرتفعة والتي تكبد ميزانية الدولة مبالغ طائلة وقد تعجز الدولة عن الوفاء بهذه الالتزامات مستقبلا أما النقطة الاخرى فما كان لهؤلاء ان ينجحوا ما لم تفتح لهم الحكومة باب المكاسب السياسية.
ولفت الغانم الى أهمية ان يشعر المواطن بجدية الحكومة في الحرص على المال العام وترشيد استخدام موارد الدولة وان تكون جادة في تطبيق القوانين المتعلقة بالحفاظ على موارد الدولة بينما يراها المواطن تفتقر الى ذلك وفي الوقت نفسه تطالب المواطن بالحرص على المال العام والترشيد وهو يرى الكثير من الهدر الحكومي للموارد. وفيما يتعلق بقضية سحب الجناسي قال ان بعض النواب يستميتون في الدفاع عن هذه القضية لانها تخص بعض الموالين لهم والمحسوبين عليهم ولو ان هؤلاء من خارج الحراك لما حركوا ساكنا ولما علا صوتهم بل ان بعض النواب حدد أسماء بعض الاشخاص وبالتالي أدانوا أنفسهم لانهم يسعون الى تحقيق أهدافهم.

9a85b6daba.jpg7a130f9c7a.jpg2bd1ca1876.jpg

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، الكويت اليوم الحساوي: الطرح الشعبوي مدمر ولابد من مراعاة الظروف الحالية ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : جريده النهار

السابق اخبار الكويت الان - 13 ألف طالب أمام «اختبار القدرات» . اليوم الجمعة 08 ديسمبر 2017
التالى الكويت اليوم «الإطفاء»: تعاون دولي للحد من «المواد الخطرة»