حظر استخدام المساجد و«القبلية» و«الطائفية» لترويج مرشحي الانتخابات

حظر استخدام المساجد و«القبلية» و«الطائفية» لترويج مرشحي الانتخابات
حظر استخدام المساجد و«القبلية» و«الطائفية» لترويج مرشحي الانتخابات
اليوم الأحد 14 يناير 2018 حددت اللجنة المشرفة على انتخابات الدورة الثامنة عشرة لمجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشرقية، 6 محظورات على المرشحين خلال فترة الحملات الانتخابية، وهي استخدام المساجد للترويج للمرشح، أو المرافق الحكومية للإعلان عن مرشح، واستخدام مصطلحات قبلية ومناطقية وطائفية، والتقليل من شأن مرشح آخر، واستخدام المال الانتخابي، والاستفادة من دعم جهات خارجية.

وكشفت اللجنة أنها رصدت ملاحظات على بعض المرشحين والناخبين، مع البدء في تجهيز المقارات الانتخابية، التي تضم مسارات خاصة بالسيدات للانتخابات التي ستجري في 28 من يناير الجاري.

وأشارت إلى وجود مراقبين؛ لمواجهة أية مخالفات أو ملاحظات يمكن ارتكابها مع اقتراب موعد الانتخابات.

من جهته توقع رئيس اللجنة المشرفة على انتخابات غرفة الشرقية يحيى عزان الانتهاء من التجهيزات خلال فترة لا تزيد على 4 أيام.

ولفت إلى أن اللجنة الانتخابية ستجري تجارب لاختبار النظام الإلكتروني، والوقوف على جاهزية النظام قبل بدء عملية الاقتراع، في المركز الرئيسي والمراكز الـ6 التابعة له.

وأفاد أن اللجنة ترصد المخالفات وتراقب الحملات الترويجية للمرشحين لفئتي التجار والصناع والبالغ عددهم 28 مرشحا.

وقال عزان: «اللجنة لن تتسامح مع العبارات الإعلانية للمرشحين ذات الصبغة القبلية والمناطقية، واللجنة تراقب عن كثب جميع الحملات الانتخابية، بما فيها الحسابات الخاصة بالمرشحين على مواقع التواصل الاجتماعي، وأتمنى عدم اللجوء إلى الغاء تصويت أحد الناخبين؛ نتيجة اكتشاف إحدى المخالفات أو المحظورات الموجبة لذلك».

ودعا عزان جميع من يحق لهن التصويت من السيدات إلى المشاركة الفاعلة وممارسة حقهن في اختيار من يمثلهن من المرشحين.

ولفت إلى أن اللجنة ستوفر لهن الظروف المناسبة للتصويت بشكل مريح، وأن التصويت على مدى 3 أيام يتيح فرصاً أكبر لسيدات الأعمال الراغبات في التصويت.

يذكر أن عدد المرشحين لانتخابات غرفة الشرقية للسنوات الأربع القادمة ( 2018- 2021) بلغ 28 مرشحا، 19 من فئة التجار من بينهم سيدة، و9 من فئة الصناع، وهم: إبراهيم العمودي، و أحمد العنيزي، وأحمد الخواجة، وأريج القحطاني، وبندر الجابري، وحسين المطيري، وحمد الحماد، وحمد الهاجري، وسعدون الخالدي، وسلطان السكيبي، وعبدالحكيم الخالدي، وعبدالله السبيعي، وفواز الهاجري، ومحمد الغامدي، ومحمد السيد، ومحمد أبابطين، ومصطفى سندي، وناصر الأنصاري، ونايف آل مسعود «من فئة التجار».

ومن «فئة الصناع» إبراهيم آل الشيخ، وأحمد المهيدب، وحمد البوعلي، ورشيد الرشيد، وصلاح القحطاني، وضاري العطيشان، ومسفر المالكي، وناصر الهاجري، ووليد العتيبي.


نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، حظر استخدام المساجد و«القبلية» و«الطائفية» لترويج مرشحي الانتخابات ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : صحيفه عكاظ

السابق العمل: سعودة «مجوهرات الطائف» %100
التالى الحداد للحريري: ادفع من جيبك مستحقات الموظفين