أخبار عاجلة
روسيا ترجح تقليص قوتها العسكرية في سوريا -
خادم الحرمين يتسلم رسالة من أمير الكويت -

42,350 دولار اجمالي اتفاقيات التعاون والتبادل التجاري في الملتقى والمعرض العالمي لسيدات الاعمال

2017/11/15 - 44 : 03 PM

المنامة في 15 نوفمبر / بنا / بلغ اجمالي اتفاقيات التعاون والتبادل التجاري التي وقعت خلال الجلسات الثنائية في الملتقى والمعرض العالمي لسيدات الاعمال في نسخته الثانية 42,350 الف دولار، وفق السيدة فريال عبدالله ناس رئيسة جمعية سيدات الاعمال البحرينية.

وفي ختام الملتقى والمعرض العالمي لسيدات الاعمال، تلت السيدة فريال ناس التوصيات التي خرج به هذا المحفل الدولي، فعلى مستوى المرأة المهندسة في عالم الاعمال أكد الملتقى أهمية التوعية بمبدأ تكافؤ الفرص بين المرأة والرجل وإيجاد التوازن العادل بينهما في التخصصات الهندسية وفرص التدريب والترقي والانطلاق نحو آفاق إقليمية وعالمية، واعتماد سياسات وبرامج يُراعى فيها أسس ومعايير تكافؤ الفرص لاحتواء خبرات المرأة في المجال الهندسي.
كما دعا الملتقى الى ضرورة دعم مفهوم الشراكات بين القطاع الخاص والمجتمع المدني لتنفيذ مشروعات واقعية يكون المجتمع أكثر احتياجاً لها، تبني مفهوم " الاستدامة في قطاع الاعمال " وبيان أثره الإيجابي على القطاع الاقتصادي والمجتمع المحلي، أهمية تفعيل الإرشاد الأكاديمي والتوجيه المهني ليكون مرتبطاً ومواكباً لاحتياجات سوق العمل لدعم المقبلين على الدراسة والعمل الهندسي بالخيارات المناسبة ، ولتسهيل الوصول للفرص ذات القيمة المُضافة.
وأكد الملتقى أهمية التشبيك مع المنظمات المهنية الدولية لتوسيع خيارات المرأة المهندسة، والتشبيك بين المهندسات البحرينيات من خلال تأسيس المزيد من التجمعات المهنية والاختصاصية، والحث على التدريب العملي والزيارات الميدانية من السنوات الاولى من التخصص في الجامعات، وأهمية التطور في المسار الهندسي بالحصول على الشهادات الاحترافية في المجالات الهندسية والتخصصات النوعية التي تساعد على الترقي الوظيفي.
وعلى المستوى الاقتصادي العام فحث الملتقى على خلق شراكات بين سيدات الاعمال على كافة المستويات "محلياً وعربياً ودولياً" لتبادل الخبرات ودعم الشراكات بين عضوات تلك الجمعية بما يفيد في التوسع في مجال أعمالهم محلياً وعالمياً، وتأسيس صناديق تمويلية لدعم المشروعات النسائية الناجحة في بعض الدول وإمكانية تطويرها مع مراعاة إمكانية تطبيقها في دول أخرى.
وشدد الملتقى على ضرورة عمل لقاءات دورية تضم سيدات ورائدات الاعمال مع أصحاب القرار لتبادل الخبرات والتغلب على المعوقات وإيجاد حلول للمشاكل التي قد تواجههم، والربط بين سيدات الاعمال ورائدات الاعمال للاستفادة من خبراتهن ودعمهن لإقامة مشاريع ناجحة والاستفادة من وسائل التواصل الاجتماعي والإعلام التكنولوجي في ترويج المشروعات الاقتصادية وخاصة المؤسسات الصغيرة وفتح المجال أمام رواد الاعمال الأجانب للاستفادة من الخدمات التي تقدمها المملكة لخلق شراكات مع رواد الاعمال البحرينيين.
ودعا الملتقى الى اصدار كتيبات تحتوي معلومات عن سيدات الاعمال لتسهيل الوصول اليهم من قبل المستثمرين والجهات التي يمكن أن تساهم في دعم مشاريعهم الصغيرة، ودعم مفاهيم الشراكة والتكاملية في قطاع الاعمال والتركيز على خلق نشاط اقتصادي حقيقي من خلال المصانع الصغيرة التي تعتمد على توظيف الخامات الطبيعية المتاحة والخبرات البشرية في كل دولة وحث الحكومات على خلق مناخات إيجابية لمساعدة سيدات الاعمال في إنجاز أفكارهم الطموحة ونجاح مشروعاتهم والتأكيد على دور الاسرة والزوج في تحقيق نجاح المرأة اقتصادياً.
كما تم خلال الملتقى والمعرض العالمي لسيدات الاعمال توقيع مذكرة تفاهم مع جمعية سيدات أعمال البحرين ونظيراتهن في روسيا وتعزيز الشراكات بين سيدات أعمال البحرين وسيدات أعمال المغرب وبحث سبل التعاون الصناعي فيما بينهم والتعاون كذلك مع صندوق مصر لتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة في جمهورية مصر العربية.
وبلغ عدد المشاركات في الملتقى حوالي 500 مشاركة الى جانب 50 عارضة في المعرض المصاحب للملتقى من حوالي 15 دولة هي المملكة العربية السعودية، دولة الامارات العربية المتحدة ، دولة الكويت ، المملكة المغربية، جمهورية مصر ، لبنان، الاردن ، روسيا ، بريطانيا، امريكا، ألمانيا، تركيا ، تونس، السودان والهند.

من: ايمان نور

ع ع

بنا 1236 جمت 15/11/2017

شكرا لمتابعتكم خبر عن 42,350 دولار اجمالي اتفاقيات التعاون والتبادل التجاري في الملتقى والمعرض العالمي لسيدات الاعمال في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري وكالة أنباء البحرين ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي وكالة أنباء البحرين مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق النفط ينخفض بعد صعود الخام الأمريكي لأعلى مستوى في عامين
التالى "الملتقى الخليجي": أهمية رفع الجاهزية للتعامل مع الضرائب