أخبار عاجلة

«روزنة» تطبيق طلابي يعرّف بمعالم السلطنة السياحية

التطبيق يضم جميع محافظات السلطنة السياحية بما فيها الولايات الأكثر جذباً للسياح

مسقط - تهاني الشكيلية

«روزنة».. شركة طلابية أسسها 15 طالباً ومتطوعون من كلية التربية بالرستاق، وهي إحدى الشركات المشاركة ضمن مسابقة «شركتي 2017» التي تنظمها «إنجاز عُمان». وتخدم الشركة القطاع السياحي في السلطنة وتضيف خدمة جديدة للسياح. وتقول المديرة التنفيذية للشركة سليمة بنت أحمد السلطية لـ«الشبيبة»، إن فكرة الشركة ترتكز على إنشاء تطبيق خاص بالسياحة العُمانية، والذي يعدّ أول تطبيق سياحي فريد من نوعه في السلطنة بما فيه من محتوى سياحي غير مسبوق في باقي التطبيقات التي تهتم بمكان واحد فقط.وتضيف: تطبيق «روزنة» يضم جميع محافظات السلطنة السياحية بما فيها الولايات الأكثر جذباً للسياح، وقد تم بناء تطبيق روزنة على استراتيجية معيّنة من قِبل مدير تطوير المنتج إذ أُدرجت أهم 4 ولايات سياحية من كل محافظة في التطبيق وجمع معلومات كافية لتزويد السائح والمستخدم لهذا التطبيق عن السياحة في الولاية والمحافظة.وأكدت السلطية أن المستفيد من التطبيق هو المواطن العُماني والخليجي عامة والسائح الأجنبي خاصة؛ فعندما يأتي السائح أو الزائر الأجنبي إلى السلطنة لغرض السياحة قد لا تكون لديه معلومات كافية عن السياحة في السلطنة وما هي الأماكن السياحية والأكثر جذباً في السلطنة، فقد صُمِّم التطبيق ليحل هذه المشكلة التي يعاني منها الطرفان الخليجي والأجنبي، بأسهل وأحدث التقنيات في الهواتف الذكية. وصُمِّم التطبيق باللغتين العربية والإنجليزية ليتناسب مع الجنسين، وهناك خطة مستقبلية بأن يكون للغات عدة.

ويضم المشروع كذلك مجسمات لأشهر المعالم السياحية بالسلطنة ويمكن استخدام المجسمات بحسب تصميمها فقد تصلح للزينة أو تكون كصندوق أو مبخرة، ويحصل المستهلك على رمز ملصق في المجسم الذي يقوده للتطبيق.

وتوضح السلطية أن كلمة «روزنة» تعني الفتحة التي تكون في المنازل العُمانية القديمة أو في القلاع والحصون ويتم استغلالها لوضع الأشياء.

ويشرح لنا مدير الإنتاج بالشركة سالم بن سعيد الفارسي عن أهم مميزات التطبيق، فيقول: هناك الكثير من الميزات التي يمكن استكشافها عند استخدام التطبيق منها أنه يمكن للسائح الوصول للمكان السياحي عن طريق خرائط جوجل ويمكن تحديد موقع وطريق المكان السياحي بضغطة واحدة، وأيضاً يقدّم التطبيق ميزة الواقع الافتراضي إذ يمكن للسائح رؤية المكان من كل جهة قبل زيارته في الواقع الحقيقي، فقد عملنا على برمجية تمكنه من ذلك بكل سهولة وبساط، كما يحتوي على قارئ «باركود»، والذي يمكن استخدامه على المجسمات الخاصة بشركة روزنة السياحية، ويحتوي التطبيق أيضاً على خدمة تحديد المواقع الجاذبة بالقرب من الموقع الأصلي أو ما يُعرف بـ”nearby”K وهي خدمة نافعة ومفيدة للسائح، إذ يمكنه استكشاف الخدمات القريبة من المكان السياحي مثل (مستشفيات، مطاعم، محطات وقود، وغيرها...)، وأستوديو صور للمكان السياحي يمكّن السائح من تصفح صور المكان. وعن قدرتهم على تنظيم الأمور المالية المتعلقة بالمشروع تقول السلطية: الجهة الراعية والمشرفة عليه هي مؤسسة إنجاز عُمان، لكن المبلغ المالي جُمِع من خلال بيع الأعضاء لأسهم الشركة. وهناك فائدة مادية من المشروع إذا تعمل شركتنا على بيع المجسمات المصنّعة لأشهر المعالم والتطبيق من جانب آخر. وهذا خير اختبار لنا لنثبت بأننا كطلاب قادرون على كسب المال من خلال أنفسنا وتوظيف ما تعلمناه سواء كان من الدراسة الجامعية أو من الخبرات الفردية.

وعن تطلعات الشركة تقول السلطية: تطلعاتنا أن تكون شركتنا من أشهر الشركات المصنّعة أو من ناحية تصميم البرامج السياحية الكبيرة في السلطنة ولا مانع أن تكون كذلك في العالم، فأفكارنا مستمرة لتطوير صناعة المجسمات وننظر حالياً لاستغلال المواد الخام العُمانية والمُعاد تدويرها في صناعة مجسماتنا.

شكرا لمتابعتكم خبر عن «روزنة» تطبيق طلابي يعرّف بمعالم السلطنة السياحية في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الشبيبة ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الشبيبة مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق الاقتصاد تضبط مخالفات في مخازن بيع إطارات المركبات بالصناعية
التالى «جي.إف.إتش»: 13.38% ملكية «المتكاملة كابيتال»