118 عملة فضّية تكشف سر رشوة عمرها 1200 عام

اكتشف مجموعة من علماء الآثار 118 قطعة نقدية فضية في غابة في شمال شرق بولندا، يعتقدون أنها ربما كانت جزءًا من رشوة قديمة عمرها أكثر من 1200 عام، لحماية باريس من نهب الفايكنج المعروفين في أواخر القرن الثامن إلى القرن الحادي عشر بأنهم تجار ومحاربو المناطق الإسكندنافية الذين هاجموا السواحل البريطانية و‌الفرنسية، وأجزاءً من أوروبا، خلال هذه الحقبة من القرن الحادي عشر.

العملات المعدنية التي عُثر عليها هي أكبر عدد من نوعها تم العثور عليه في بولندا على الإطلاق، وتم سكّها في القرن التاسع خلال فترة الإمبراطورية الكارولنجية، وهو مصطلح يستخدم للإشارة إلى إمبراطورية الفرنجة تحت حكم سلالة الكارولينجيين الذين يُعدون مؤسسي فرنسا والإمبراطورية الرومانية المقدّسة، وذلك وفقًا لما نشرته صحيفة «ديلي ميل البريطانية».

ويعتقد الخبراء أن الكنز ربما كان جزءًا من رشوة لحماية باريس من نهب الفايكنج منذ أكثر من ألف عام، واكتشف العلماء ما مجموعه 118 قطعة نقدية جميعها -باستثناء واحدة- تعود إلى عهد الإمبراطور الكارولنجي لويس الورع، الذي حكم من 814 حتى 840 بعد الميلاد، وتم سكّ القطعة الفضية المتبقية خلال فترة الحكم القصيرة لابنه تشارلز الأصلع، الذي حكم من 875 إلى 877.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، 118 عملة فضّية تكشف سر رشوة عمرها 1200 عام ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : صحيفه الايام