فيديو مرعب.. هندي يسير حاملاً رأس ابنته في شوارع القرية

لماذا تم إيقاف ضابط شرطة عن العمل بعد الواقعة؟

فيديو مرعب.. هندي يسير حاملاً رأس ابنته في شوارع القرية

صدم سكان قرية هندية وهم يشاهدون رجلاً يسير في الشارع حاملاً رأس ابنته المراهقة، متوجهًا بها نحو مركز الشرطة وهو يردد بارتباك شديد: " قتلتها".

وحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، وقع الحادث أمس في قرية بانديتارا، بولاية أوتار براديش شمالي شرق الهند، حيث ألقت الشرطة القبض على أب لأربعة أطفال يدعى سارفيش كومار بعدما قطع رأس ابنته البالغة من العمر 17 عامًا.

وفي فيديو مروع التقطته الشرطة، ظهر "كومار" أثناء سيره باتجاه مركز للشرطة وهو يحمل الرأس المقطوع، ويسأل رجال الشرطة الرجل عن اسمه، ومن أين أتى بهذه الرأس، ورأس من هي.

ويرد الأب : لقد فعلتها، قتلتها، إنها رأس ابنتي التي قتلها للتو بآلة حادة.

ويضيف الرجل الذي يبدو في حالة توتر نفسي شديد: إنه اكتشف أخيرًا علاقة ابنته برجل، مما جعله غاضبًا جدًا، مؤكدًا أنه لا يحب ذلك الرجل ولو عثر عليه سيقتله.

ويروي "كومار"، إنه وجد ابنته وحيدة في المنزل، فحبسها في غرفة وقطع رأسها بأداة حادة.

وقال "كومار" للشرطة: إنه ترك جثة ابنته وسلاح الجريمة في الغرفة، وجاء ليسلم نفسه ويقر بما فعل.

وفي نهاية الحوار الغريب، ألقت الشرطة القبض على كومار واحتجزته.

وقد عثرت الشرطة على جثة ابنته في منزل الأسرة وأرسلتها للتشريح، وألقت القبض على زوجة كومار أيضًا.

ونقلت الصحيفة عن وسائل إعلام محلية: أنه تم إيقاف ضابط شرطة عن العمل حيث تم تصويره وهو يحمل الرأس "بشكل غير لائق".

ورصدت الصحيفة انتشار العنف ضد النساء وما يعرف بجرائم الشرف في الهند، حيث سجلت ولاية أوتار براديش أعلى عدد من الجرائم ضد النساء في عام 2019، وفقًا لبيانات مكتب السجل الوطني للجريمة، كما سجلت الولاية أكبر عددٍ من الجرائم ضد الأطفال، والتي بلغ عددها (7444 ) حالة، تليها ولاية ماديا براديش بـ(6503) حالة، وأخيرًا ومهاراشترا بـ( 6402) حالة.

فيديو مرعب.. هندي يسير حاملاً رأس ابنته في شوارع القرية

فيديو مرعب.. هندي يسير حاملاً رأس ابنته في شوارع القرية

أيمن حسن سبق 2021-03-05

صدم سكان قرية هندية وهم يشاهدون رجلاً يسير في الشارع حاملاً رأس ابنته المراهقة، متوجهًا بها نحو مركز الشرطة وهو يردد بارتباك شديد: " قتلتها".

وحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، وقع الحادث أمس في قرية بانديتارا، بولاية أوتار براديش شمالي شرق الهند، حيث ألقت الشرطة القبض على أب لأربعة أطفال يدعى سارفيش كومار بعدما قطع رأس ابنته البالغة من العمر 17 عامًا.

وفي فيديو مروع التقطته الشرطة، ظهر "كومار" أثناء سيره باتجاه مركز للشرطة وهو يحمل الرأس المقطوع، ويسأل رجال الشرطة الرجل عن اسمه، ومن أين أتى بهذه الرأس، ورأس من هي.

ويرد الأب : لقد فعلتها، قتلتها، إنها رأس ابنتي التي قتلها للتو بآلة حادة.

ويضيف الرجل الذي يبدو في حالة توتر نفسي شديد: إنه اكتشف أخيرًا علاقة ابنته برجل، مما جعله غاضبًا جدًا، مؤكدًا أنه لا يحب ذلك الرجل ولو عثر عليه سيقتله.

ويروي "كومار"، إنه وجد ابنته وحيدة في المنزل، فحبسها في غرفة وقطع رأسها بأداة حادة.

وقال "كومار" للشرطة: إنه ترك جثة ابنته وسلاح الجريمة في الغرفة، وجاء ليسلم نفسه ويقر بما فعل.

وفي نهاية الحوار الغريب، ألقت الشرطة القبض على كومار واحتجزته.

وقد عثرت الشرطة على جثة ابنته في منزل الأسرة وأرسلتها للتشريح، وألقت القبض على زوجة كومار أيضًا.

ونقلت الصحيفة عن وسائل إعلام محلية: أنه تم إيقاف ضابط شرطة عن العمل حيث تم تصويره وهو يحمل الرأس "بشكل غير لائق".

ورصدت الصحيفة انتشار العنف ضد النساء وما يعرف بجرائم الشرف في الهند، حيث سجلت ولاية أوتار براديش أعلى عدد من الجرائم ضد النساء في عام 2019، وفقًا لبيانات مكتب السجل الوطني للجريمة، كما سجلت الولاية أكبر عددٍ من الجرائم ضد الأطفال، والتي بلغ عددها (7444 ) حالة، تليها ولاية ماديا براديش بـ(6503) حالة، وأخيرًا ومهاراشترا بـ( 6402) حالة.

05 مارس 2021 - 21 رجب 1442

01:52 AM


لماذا تم إيقاف ضابط شرطة عن العمل بعد الواقعة؟

صدم سكان قرية هندية وهم يشاهدون رجلاً يسير في الشارع حاملاً رأس ابنته المراهقة، متوجهًا بها نحو مركز الشرطة وهو يردد بارتباك شديد: " قتلتها".

وحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، وقع الحادث أمس في قرية بانديتارا، بولاية أوتار براديش شمالي شرق الهند، حيث ألقت الشرطة القبض على أب لأربعة أطفال يدعى سارفيش كومار بعدما قطع رأس ابنته البالغة من العمر 17 عامًا.

وفي فيديو مروع التقطته الشرطة، ظهر "كومار" أثناء سيره باتجاه مركز للشرطة وهو يحمل الرأس المقطوع، ويسأل رجال الشرطة الرجل عن اسمه، ومن أين أتى بهذه الرأس، ورأس من هي.

ويرد الأب : لقد فعلتها، قتلتها، إنها رأس ابنتي التي قتلها للتو بآلة حادة.

ويضيف الرجل الذي يبدو في حالة توتر نفسي شديد: إنه اكتشف أخيرًا علاقة ابنته برجل، مما جعله غاضبًا جدًا، مؤكدًا أنه لا يحب ذلك الرجل ولو عثر عليه سيقتله.

ويروي "كومار"، إنه وجد ابنته وحيدة في المنزل، فحبسها في غرفة وقطع رأسها بأداة حادة.

وقال "كومار" للشرطة: إنه ترك جثة ابنته وسلاح الجريمة في الغرفة، وجاء ليسلم نفسه ويقر بما فعل.

وفي نهاية الحوار الغريب، ألقت الشرطة القبض على كومار واحتجزته.

وقد عثرت الشرطة على جثة ابنته في منزل الأسرة وأرسلتها للتشريح، وألقت القبض على زوجة كومار أيضًا.

ونقلت الصحيفة عن وسائل إعلام محلية: أنه تم إيقاف ضابط شرطة عن العمل حيث تم تصويره وهو يحمل الرأس "بشكل غير لائق".

ورصدت الصحيفة انتشار العنف ضد النساء وما يعرف بجرائم الشرف في الهند، حيث سجلت ولاية أوتار براديش أعلى عدد من الجرائم ضد النساء في عام 2019، وفقًا لبيانات مكتب السجل الوطني للجريمة، كما سجلت الولاية أكبر عددٍ من الجرائم ضد الأطفال، والتي بلغ عددها (7444 ) حالة، تليها ولاية ماديا براديش بـ(6503) حالة، وأخيرًا ومهاراشترا بـ( 6402) حالة.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، فيديو مرعب.. هندي يسير حاملاً رأس ابنته في شوارع القرية ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : سبق