هزّة "ارتدادية" في قصر الأمير هاري.. حارسة ميغان تقدّم استقالها!

هزّة "ارتدادية" في قصر الأمير هاري.. حارسة ميغان تقدّم استقالها!
هزّة "ارتدادية" في قصر الأمير هاري.. حارسة ميغان تقدّم استقالها!

رام الله-"القدس"دوت كوم- كشفت وسائل إعلامٍ بريطانيّة عن هزّة "ارتدادية" ضربت قصر الأمير هاري، اليوم الأحد، وذلك إثر إعلان الحارسة الشخصية لزوجته "دوقة ساسكس" ميغان ماركل، رغبتها بالإستقالة من العمل الذي بدأته منذ 6 أشهر فقط، لتلحق باثنتين من فريق عمل ماركل كانتا سبقتاها قبل شهرٍ وشهرين.

وبحسب المعلومات، فإنّ مركز هذه الهزة هو "المزاج الصعب" الذي تعاني منه ماركل خلال فترة حملها، ليفرغ بذلك منصب ثالث في فريق الممثلة الأميركية السابقة البالغة 37 عاماً، وذلك بعد استغناء أهمّ شخصية لها في فريقها عنها، وهي حارستها الشخصية التي توصف بـ"المميّزة".

وفي بداية تشرين الثاني الماضي، وبعد 6 أشهر من العمل لماركل استقالت مساعدتها الشخصية Melissa Touabti البالغة 39 سنة "بعد أن لعبت دوراً رئيسياً في الاستعدادات لحفل الزفاف الملكي"، وعن أنّ سببها كان "معاناتها الشديدة معها، ومن طلبها منها القيام بعدد من المهام في وقت واحد، الأمر الذي دفعها في إحدى المرات إلى البكاء" وفق تعبير صحيفة "تايمز".

والثانية مغادرة للفريق، هي سكرتيرتها الخاصة Samantha Cohen المولودة في أستراليا قبل 50 عاماً، منها 17 عملت خلالها للعائلة الملكية البريطانية، إلا أنها أعلنت في كانون الأوّل الماضي عن رغبتها بترك منصبها بعد أن تضع ماركل مولودها الأول في الربيع المقبل، أيّ بعد 4 أشهر تقديراً، وسرت شائعات تأكدت في ما بعد صحتها، بأنّ السبب هو أن ماركل "صعبة المراس" وأوامرها لا تنتهي، وتبدأ عادة يومها في الـ 5 صباحاً "بإرسال الأفكار والطلبات إلى موظّفي فريقها 6 أو 7 مرات يومياً" لذلك لم تطق سامنثا صبراً وقرّرت أن تنجو بريشها قبل أن تنتفه ماركل بالكامل.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، هزّة "ارتدادية" في قصر الأمير هاري.. حارسة ميغان تقدّم استقالها! ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : القدس

السابق رئيس الاستخبارات السعودية السابق: لا نحارب اليمن بل ندعم «الشرعية»
التالى مقتل مسلحين من أخطر المطلوبين أمنياً على ذمة اغتيالات في مدينة تعز