أخبار عاجلة
منفذ تفجير نيويورك لترامب: فشلت في حماية أمريكا -
صواريخ من مروحيات.. أحدث تجارب كوريا الجنوبية -

السمنة يمكن أن تعزز خطر العدوى بعد عمليات القلب المفتوح

السمنة يمكن أن تعزز خطر العدوى بعد عمليات القلب المفتوح
السمنة يمكن أن تعزز خطر العدوى بعد عمليات القلب المفتوح
قالت دراسة حديثة إن المرضى الذين يعانون من السمنة المفرطة لديهم إحتمالات أكبر بكثير في تطوير عدوى بعد فترة وجيزة من تجاوز عملية قلب مفتوح.


فقد قام الباحثون في جامعة "ألبرتا" الكندية ، بإجراء أبحاثهم على تحليل بيانات أكثر من 56.722 مريض ، لدراسة الارتباط بين مؤشر كلتة الجسم، والنتائج المختلفة بعد جراحة التطعيم الشريان التاجى ، و التدخل لعلاج إنسداد الشريان التاجى عن طريق قسطرة الشريان التاجى.


ويقول الباحث تاسوكو تيرادا الذي قدم مؤخرا سلسلة الدراسات في قمة السمنة الكندية: "بالمقارنة مع المرضى الذين يعانون من مؤشر كتلة الجسم العادي، وجدنا أن المرضى الذين يعانون من مؤشر كتلة الجسم أكثر من 30 كانوا أكثر عرضة للإصابة بالعدوى بعد عملية جراحية. "هناك حاجة إلى فهم أفضل من أجل تحسين النتائج السريرية للمرضى الذين يعانون من السمنة وأمراض القلب".


وبالإضافة إلى ذلك، وجدت دراسة أخرى في سلسلة نشرت في المجلة الكندية لأمراض القلب أن 88 في المئة من المرضى، الذين تلقوا قسطرة للشريان التاجي، صنفت على أنهم يعانون من السمنة المفرطة ، مقارنة مع 55 في المئة من المرضى الذين تلقوا هذة القسطرة هو إجراء غير الجراحية التي تفتح الشرايين.


وتعنى العدوى الجراحية زيادة في مدة الإقامة في المستشفى للمرضى، مما يؤدي إلى زيادة التكاليف الطبية واستخدام الموارد. إن معرفة المخاطر والنتائج المحتملة يمكن أن يساعد مقدمي الرعاية الصحية والمرضى على اتخاذ خيارات أكثر استنارة بشأن العلاج والاستخدام الأفضل للموارد.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، السمنة يمكن أن تعزز خطر العدوى بعد عمليات القلب المفتوح ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : اليمن العربي

التالى شاهد.. الفنان خالد عبدالرحمن يغادر مستشفى صبيا بعد تماثله للشفاء