صحفي جنوبي يروي تفاصيل اختطاف فتاة في عدن والاعتداء عليها بوحشية

صحفي جنوبي يروي تفاصيل اختطاف فتاة في عدن والاعتداء عليها بوحشية

السبت 14 يوليو 2018 الساعة 09:30

روى الصحفي الجنوبي "فتحي بن لزرق" تفاصيل اختطاف فتاة في عدن من قبل مجهولين والإعتداء عليها بوحشية. وقال بن لزرق حول اختطاف فتاة حاشد بعدن، إنه تلقى ظهر يوم الجمعة اتصالا هاتفيا من والد الفتاة المختطفة لزيارة الأسرة وسماع شهادتها الحقيقة لما حدث من واقعة اختطاف للفتاة منار من قبل مجهولين مساء الثلاثاء بحي خليفة . مضيفا بقوله:   يقع منزل الأسرة ببلوك 12 حي حاشد بجانب مسجد الحي ، منزل بسيط للغاية وبالكاد تتوفر فيه أسباب الحياة وصلت إلى هناك برفقة العزيز "عارف ناجي علي" عند الساعة الخامسة عصرا. دخلنا إلى المنزل وهو بيت ارضي بسيط حيث كان بداخل المنزل أبو الفتاة وعدد من أفراد أسرتها واثنين من محققي الشرطة ومحققة "امرأة" وجلسنا بحوش المنزل. بدأ الأب يروي ماحدث موضحا ان ابنته خرجت لشراء حاجيات من شارع خليفة مساء الثلاثاء قبل ان ينقطع الاتصال بها. حاولت الأسرة الاتصال بابنتها مرارا وتكرار لكن دون جدوى وفي المساء وصلتهم عدد من الرسائل الهاتفية على رقم والدها من هاتفها . أطلعني والدها على الرسائل المرسلة إلى هاتفه وكانت كل الرسائل تفيد بان الفتاة مختطفة وان الخاطف يهدد بقتلها وبرمي جثتها ورسائل أخرى يهدد فيها ويتوعد. بحسب والدها فان الخاطف لم يكن يرد على اتصالاتهم يومي الأربعاء ومساء الثلاثاء وكان كل مايقوم به الخاطف هو فتح الخط دون ان يرد ويقوم بإرسال رسائل ويطلب منهم التفاوض عبر الرسائل النصية . قال والد الفتاة ان الخاطف سمح للفتاة بمكالمة هاتفية واحدة أخبرت الأسرة فيها أنها نقلت إلى منطقة نائية خارج عدن . بحسب الأب ظلت الأسرة تتواصل مع الخاطف لكن دون جدوى حتى صباح يوم الخميس حينما تواصلت معه خالة الفتاة وترجته ان يطلق سراحه . قال الأب ان الخاطف وافق على إطلاق سراح البنت واشترط ان يعيدها إلى شارع القصر وان تأتي خالتها فقط لاستلامها مهددا باذية الفتاة اذا جاء احد اخر . قال الأب ان خالتها ظهر الخميس تلقت اتصالا من شاب يقول فيه ان الفتاة بحوزته وانه عثر عليها بأحد الشوارع مرمية بين الشيخ عثمان والمنصورة وانها اعطته رقم خالتها للإتصال بها . ذهبت خالتها وقريب لها من الأسرة ووجدوا الفتاة مع الشاب الذي قال أنها استنجدت به وتم نقل الشاب إلى قسم الشرطة بالمنصورة . الفتاة أعيدت إلى منزلها في حين الشرطة لاتزال تحقق مع الشاب الذي جاء بها . انتهت إلى هنا قصة الفتاة وطريقة عودتها إلى أسرتها. بمنزل الأسرة التقيت بالفتاة ملامحها طفولية ، يبدو على وجهها فعليا أثار ضرب واعتداء شديد جزء كبير من وجهها وارم. البنت لاتنطق حتى اللحظة وكلمات قليلة هي كل ماتقوله فقط . حاولت الحديث معها لكن كل ماكانت تقوم به هو فقط هز رأسها. سألت محققة الشرطة فيما إذا كانت استخلصت شيء من كلامها قالت أنها تحاول جاهدة فهم ماحدث. الأسرة عرضت البنت على طبيب شرعي والذي أكد أنها تعرضت لضرب مبرح لكن دون حدث "اغتصاب" بحسب إفادة الأب. الأسرة فقيرة جدا وعادية جدا ووالدها يقول انه يطالب الناس بالوقوف إلى جانبه لمساعدته في الوصول إلى الجهة التي قامت باختطاف ابنته. شرطة المنصورة تعتقل احد الأشخاص على ذمة هذه القضية وتواصل التحقيق فيها . هذه القصة بمختصر مفيد جدا ، مافهمته ان الفتاة اختطفت من قبل مجهولين وفي حال تمكن البنت من الحديث فانها ستضيف الكثير من المعلومات لهذه الواقعة.

facebook.png
printer.png

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، صحفي جنوبي يروي تفاصيل اختطاف فتاة في عدن والاعتداء عليها بوحشية ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : اليمن السعيد

السابق اخبار اليمن عــــــــاجل : محمد علي الحوثي يظهر بحاله يرثئ لها مع السفير الفرنسي بصنعاء .. صور
التالى الأب اليمني يحكي تفاصيل قصة ”أم تعذب ابنتها” : طليقتي كانت تضربني ولم استطع توفير طلباتها بسبب انتهاء الإقامة .. فطلقتها