التخطي إلى المحتوى

المناطق – المنطقة الشرقية:

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية تنظم أمانة المنطقة الشرقية يوم الأربعاء 7/3/1443ه الملتقى الأول بمناسبة اليوم الدولي للحد من الكوارث، والذي يعرف بالاهداف العالمية للحد من مخاطر الكوارث وفق اتفاقيات الامم المتحده ، وما ينتج عنها بهدف تحقيق إدارة مثالية بمختلف الجهات المشاركة، وذلك بمقر الأمانة.

حيث سيشارك في الملتقى عدد من المختصين والمسؤولين من جهات عدة، وبمشاركه البنك الدولي و الأمم المتحدة؛ للحد من المخاطر، ومن ضمنهم مدير إداره استمرارية الأعمال بالأمانة العامة لمجلس المخاطر الوطنية الأستاذ خالد بن مسفر القحطاني، ومستشارة البنك الدولي والأمم المتحدة للحد من المخاطر الدكتوره نهى التني، ومدير إدارة رخص البناء بأمانه المنطقة الشرقية المهندس عبدالعزيز بن ابراهيم الربيع، و نائب مدير عام المعهد العربي لإنماء المدن بالرياض المهندس احمد بن عبد الله التويجري، و المشرف العام ببيت الخبرة بجامعه الملك عبد العزيز الأستاذ يحيى علي دغريري، ومن مركز الأزمات والمخاطر بأمانة المنطقة الشرقية المهندس صقر الربيعي.

 

ويتناول الملتقى عدد من المحاور أبرزها “تقييم قدرة المدن على الصمود في ظل التغير المناخي”، و “دور الكود السعودي والحد من مخاطر الكوارث الطبيعية”، وكيفية حماية المدن”، و “استمرارية إدارة الأعمال”، و “التطرق إلى أنظمة التوقع للمخاطر والإنذار المبكر ودورها في حماية المدن”.

 

ويأتي هذا الملتقى ضمن توجيهات معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، لحرص الأمانة على مواكبة الأحداث الدولية ولتفعيل الاسترشاد في إدارة مخاطر الكوارث من منظور متعدد الأخطار على جميع المستويات، وكذلك داخل جميع القطاعات، بهدف منع نشوء مخاطر الكوارث والحد من الكوارث القائمة عن طريق تنفيذ تدابير متكاملة وشاملة، والتي من شأنها أن تعزز الاستعداد للتصدي للكوارث والتعافي منها، ومن ثم تعزز القدرة على مواجهتها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *