التخطي إلى المحتوى

محررو المناطق

أكد المركز الوطني لسلامة الطرق، انخفاض التكاليف الاقتصادية الناتجة عن الحوادث بنحو 6 مليارات ريال.

 

ونشرت قناة “الإخبارية” مقطع فيديو استعرضت من خلاله الجهود المتواصلة التي تبذلها وزارة النقل والخدمات اللوجستية لتحسين جودة الطرق مما مكّنتها من التقدم عالمياً إلى المركز الـ 26 في 2019 بعد أن كانت في المركز 37 في 2016، وتستهدف المركز السادس عالمياً.

 

وتعد مبادرة سلامة الطرق لتقليل الوفيات الناتجة عن حوادث السير أهم أهداف الوزارة خلال السنوات الأخيرة، التي أثمرت عن خفض الحوادث المرورية الجسيمة بنسبة 36%.

 

وكذلك الإصابات الناجمة عن الحوادث المرورية بنسبة 30%، كما انخفض معدل الوفيات للحوادث المرورية لكل مائة ألف نسمة من قرابة 29 إلى 13.5% بنسبة تجاوزت 53%؛ ما أسهم في خفض التكاليف الاقتصادية الناتجة عن هذه الحوادث بـ 6 مليارات ريال.

 

ويعد المركز الوطني لسلامة الطرق، الذي تم إنشاؤه في أكتوبر 2018 هو أحد مشاريع مبادرة سلامة الطرق لتقليل وفيات حوادث السير ضمن برنامج التحول الوطني 2020 من خلال التنسيق بين الجهات وإصدار تقارير تحليلية للحوادث المتكررة.

 

وقدّرت وزارة النقل التكلفة النهائية لمبادرة برنامج سلامة الطرق لتقليل وفيات حوادث السير بقيمة 3 مليارات ريال لتحسين المؤشرات المتعلقة بالسلامة المرورية في الفترة بين 2016 و2020.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *