التخطي إلى المحتوى

صرح مدير إدارة مشاريع وصيانة الطرق بوزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني المهندس سيد بدر علوي بأن الوزارة تعمل على تنفيذ أعمال المرحلة الثانية من مشروع إعادة تأهيل شارع النخيل بالمحافظة الشمالية.

وذكر أن شارع النخيل يعتبر شريان رئيسي يربط قرى شمال البحرين، عدا عن كونه ذو أهمية تاريخية والذي يعتبر أقدم الطرق في المملكة، لافتاً إلى أن الشارع يتميز بمحاذاته أكثر مناطق البحرين كثافة بالمزارع.

وأضاف مدير إدارة مشاريع وصيانة الطرق أن أعمال المشروع تشتمل على تعديل الأرصفة وأغطية فتحات الخدمات للجزء المتبقي، إضافة إلى إنشاء وتركيب الأرصفة في بعض التقاطعات، استبدال الأجزاء المتضررة من حواجز المشاة، وإزالة طبقة الأسفلت الحالية للجزء المتبقي الممتد من دوار كرانة الداخلي إلى شارع الشيخ خليفة بن سلمان شرقا.

وكانت الوزارة قد انتهت في وقت سابق من رصف نحو 4.9 كيلومتر، كما اشتمل المشروع على إعادة رصف شارع النخيل من تقاطعه مع شارع 36 بمنطقة الدراز الى تقاطعه مع شارع الشيخ خليفة وتحسين مستوى الإنارة، وضع قنوات أرضية لاستخدامها من قبل الخدمات لتجنب قطع الأسفلت مستقبلاً، بالإضافة إلى إنشاء مرتفعات تخفيف السرعة، ووضع الإشارات والعلامات المرورية والصباغة الأرضية التي توضح اتجاه ومسار الحركة المرورية.

الجدير بالذكر بأن تمت ترسية المشروع من قبل مجلس المناقصات والمزايدات بقيمة بلغت 407.000 دينار على الشركة الشرقية لإنتاج الإسفلت والخرسانة.

من جانبه قال عضو المجلس البلدي في المنطقة الشمالية ممثل الدائرة الأولى بالمحافظة الشمالية الدكتور سيد شبر الوداعي إن مشروع تحسين شبكة الطرق في قرى شارع النخيل يأتي ضمن أولويات مشروع العمل البلدي، لما له من أهمية كونه يشكل شريان رئيسي يربط قرى شمال البحرين.

وأشاد الوداعي بالتعاون المشترك مع وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني، جاء ذلك في إطار متابعة أعمال الرصف ولقاء الأهالي القاطنين بالقرب من الطريق والاستماع إلى ملاحظاتهم ومقترحاتهم، مؤكداً على أن ما تشهده المملكة من إنجازات والتي يجري انجازها برغم الظروف الاستثنائية الصعبة التي تعيشها بلادنا بسبب جائحة الوباء كورونا يدل على حرص الحكومة الأكيد في تعزيز مسيرة العمل والإنجاز لتنفيذ المشاريع التنموية والتطوير الحضري والخدمي الذي يوفر متطلبات الاستجابة للمطالب الخدمية والتنموية التي تسهم في توفير بيئة صحية لمعيشة المواطن وإنجاز أهداف المشروع الوطني للتنمية المستدامة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *