التخطي إلى المحتوى

المناطق_واس

اختتم وفد هيئة الهلال الأحمر السعودي برئاسة رئيس الهيئة الدكتور جلال بن محمد العويسى، مشاركته في اجتماعات مجلس إدارة الاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر، في الدورة الثالثة والعشرين للجمعية العامة للاتحاد التي انطلقت أعمالها بجنيف، التي تكللت بفوز المملكة العربية السعودية ممثلة في الهيئة بعضوية مجلس إدارة الاتحاد عن منطقة آسيا والباسيفيك.

 

وناقشت الاجتماعات التي شارك بها الوفد عددًا من القضايا المهمة والملحة على ساحة العمل الإنساني الدولي، على رأسها ميثاق المناخ والبيئة للمنظمات الإنسانية، الذي يهدف إلى تحفيز العمل الجماعي لتعظيم الاستجابة للأزمات المناخية والبيئية، الذي وقعت المملكة عليه خلال هذه الدورة وأبدت تأييدها لأهدافه الإنسانية الكبيرة، وكذلك ملف سياسات الإسعافات الأولية الذي أبدت فيه المملكة رؤيتها وقدمت عددًا من التوصيات لتطوير هذا الملف.

 

وكانت هيئة الهلال الأحمر السعودي قد بدأت الإعداد للترشح لعضوية مجلس إدارة الاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر قبل سنة تقريبًا بعد صدور موافقة المقام السامي، حيث بدأت إدارات الهيئة المختلفة التخطيط للترشح وبحث فرص الفوز، والتنسيق مع الأشقاء في دول مجلس التعاون لتوحيد المواقف، وبحث القضايا التي يجب التركيز عليها لضمان حصد أصوات مندوبي الدولي الأعضاء، كما أعدت الهيئة ملف ترشيح قوي يعبر عن الهيئة وتاريخها والتطور الحاصل فيها، وسط دعم غير محدود من القيادة الرشيدة التي وجهت بتوفير جميع متطلبات الترشح بالشكل الذي يليق بالمملكة ومكانتها الدولية.

أخبار قد تهمك

 

وركزت الهيئة أثناء فترة الإعداد للترشح على فتح آفاق العمل المشترك مع الجمعيات الوطنية من مختلف بلدان العالم وتبادل الخبرات لخدمة العمل الإنساني، وأجرت الكثير من الجولات والتحركات الدولية على المستويات العربية والإسلامية والإقليمية.

 

وشاركت الهيئة في أعمال الدورة الثالثة والعشرين للجمعية العامة بوفد ضم كوادر وكفاءات على أعلى المستويات، بقيادة رئيس الهيئة الدكتور جلال بن محمد العويسى، حيث أجرى الوفد لقاءات واجتماعات مع أعضاء أكثر من 80 جمعية وطنية من مديري وأمناء وقيادات، كما عقد لقاءات ثنائية مع رؤساء أكثر من 70 جمعية وطنية، إضافة إلى حفل استقبال وغداء نظمته الهيئة ودعت إليه وفود أكثر من 90 جمعية ومنظمة دولية.

 

وخلال تلك الاجتماعات ناقش وفد الهيئة الكثير من القضايا مطروحة على ساحة العمل الدولي الإنساني في الوقت الحالي، واستطاع تقديم وجهة نظر المملكة في التعاطي مع هذه القضايا، ورؤيتها لتطوير العمل الإنساني والإغاثي لتخطي الوضع العالمي الراهن الذي يشهد الكثير من التوترات التي تؤثر على الملايين حول العالم، واستطاع الوفد كسب ثقة الجمعية العامة، وتحقيق الأصوات المطلوبة للفوز بعضوية مجلس إدارة الاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر عن منطقة آسيا والباسيفيك.

قد يهمك أيضاً :-

  1. مصر: متضامنون مع المملكة في مواجهة الإرهاب والعنف والتطرف
  2. “الحصيني”: أجواء حارّة نهارًا ومن معتدل إلى مائل للاعتدال فجرًا
  3. «العدل»: إتاحة تقديم مستفيدي «الضمان» على «الإعفاء من المقابل المالي للتدريب» حال قبولهم
  4. “الحج” تتيح تأدية “العمرة” للقادمين إلى المملكة بكل أنواع التأشيرات
  5. “الحج” تتيح تأدية “العمرة” للقادمين إلى المملكة بكل أنواع التأشيرات

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.