التخطي إلى المحتوى

أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، أن رؤى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم حفظه الله ورعاه هي نهج عمل فريق البحرين بكافة أعضائه في كل موقع باعتبار المواطن أساس التنمية ومحورها، مشيرا إلى أن التعاون بين السلطتين التنفيذية والتشريعية في العديد من المحطات شكل نموذجا للعمل بروح الفريق الواحد في دعم مسارات التنمية والتطور.

جاء ذلك لدى لقاء سموه حفظه الله في قصر القضيبية اليوم، معالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب، بحضور معالي الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة وزير المالية والاقتصاد الوطني،حيث نوه سموه بما تحقق في مختلف مسارات التنمية من خلال العمل المشترك بين السلطتين التنفيذية والتشريعية، معربا عن شكره وتقديره لأعضاء السلطة التشريعية لتعاونهم المثمر طوال الفصل التشريعي الخامس.

وأشاد سموه بالدور المحوري لمجلس النواب وما تضطلع به الدبلوماسية البرلمانية من إسهام فاعل في توثيق علاقات مملكة البحرين مع مختلف دول العالم الشقيقة والصديقة، متطلعا لمواصلة البذل نحو كل ما يصب في نماء ورفعة الوطن وأبنائه الأعزاء.

من جانبها، أعربت معالي رئيسة النواب عن شكرها وتقديرها لصاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء على ما يبديه من حرص واهتمام بتعزيز التعاون بين السلطتين التنفيذية والتشريعية بما يعود بالخير على الجميع، مؤكدة استمرار الجهود المشتركة نحو تحقيق أهداف المسيرة التنموية الشاملة بقيادة جلالة الملك المعظم حفظه الله ورعاه.

قد يهمك أيضاً :-

  1. الجيش اليمني: مليشيات الحوثي ارتكبت 93 خرقًا للهدنة الأممية خلال 24 ساعة
  2. 4 محاضرات توعوية لـ 80 مستفيدة في دار الحضانة بالرياض
  3. «ذاخر مكة» تطرح فرصاً للمستثمرين والمطورين
  4. زيادة حالات الإصابات العالمية بـ كورونا ودول تعيد فرض ارتداء الكمامة
  5. تجهيز 251 جهازاً للغسيل الكلوي لخدمة حجاج بيت الله الحرام

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.