التخطي إلى المحتوى

قال الكرملين إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان قدّما «تقييماً إيجابياً» لتعاونهما ضمن تحالف»أوبك +» لتحقيق الاستقرار في سوق النفط العالمية.

أشار الكرملين في بيان إلى أن الاتصال الهاتفي، أمس السبت، وهو الثاني لبوتين والأمير محمد منذ الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 فبراير، جاء بمبادرة من السعودية، وأوضح أن الاتصال ناقش كذلك الأزمات في أوكرانيا واليمن دون الخوض في تفاصيل.

قالت السعودية في بيان، إن ولي العهد تلقى اتصالاً هاتفياً من بوتين، لكن البيان لم يتطرق إلى «أوبك+» أو التعاون في مجال الطاقة على وجه التحديد. وبحسب البيان السعودي فإنه تم «بحث العلاقات الثنائية التي تجمع البلدين وسبل تعزيزها في مختلف المجالات»، كما أكّد ولي العهد «دعم مساندة المملكة للجهود التي تؤدي إلى حل سياسي للأزمة في أوكرانيا ويحقق الأمن والاستقرار».

قاومت المملكة العربية السعودية والدول المنتجة الرئيسية الأخرى في الخليج العربي، حتى الآن، الدعوات الأمريكية لزيادة الإنتاج، في ظل ارتفاع الأسعار، وسط الأزمة في أوكرانيا والمخاوف بشأن العقوبات المحتملة على الصادرات الروسية.

كان آخر اتصال هاتفي تم الإعلان عنه أجراه بوتين مع ولي العهد السعودي في 3 مارس، وفقاً للكرملين. وأجرى الأمير محمد، يوم الجمعة، اتصالاً هاتفياً مع الرئيس الصيني شي جين بينغ، وتحدث أيضاً عن أوكرانيا، بحسب التلفزيون الصيني الحكومي الذي قال إن بكين تسعى إلى تعاون «رفيع المستوى» مع المملكة العربية السعودية في مجالات الطاقة والتجارة والتكنولوجيا المتقدمة.

قد يهمك أيضاً :-

  1. رئيس البرلمان التايلندي يشيد بمتانة العلاقات الثنائية مع المملكة
  2. محلل طقس يتوقع: احتمالية تكوّن سحب صيفية ممطرة على 5 مناطق
  3. اخبار دوليه - رئيسا روسيا والصين سيحضران قمة مجموعة العشرين في إندونيسيا في نوفمبر
  4. اخبار دوليه - كوريا الشمالية تطلب من رئيس كوريا الجنوبية «إغلاق فمه» بعد عرضه المساعدة
  5. اخبار دوليه - المخابرات البريطانية: بوتين يخسر حرب المعلومات في أوكرانيا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.