التخطي إلى المحتوى

المناطق – وكالات

كشف آخر إحصاء للأمم المتحدة عن فرار أكثر من 1,2 مليون شخص من أوكرانيا منذ بدء العمليات العسكرية الروسية.

 

وأشارت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إلى 1,209,976 لاجئا الجمعة، وفق ما أورد موقعها الإلكتروني المخصص للمسألة، فيما ارتفع العدد عن آخر إحصاء الخميس بـ171 ألف لاجئ.

 

وتتوقع السلطات والأمم المتحدة أن يتكثّف تدفق اللاجئين، فيما يبدو أن الجيش الروسي يركز جهوده على المدن الأوكرانية الكبرى.

أخبار قد تهمك

 

ورحبت الأمم المتحدة الجمعة “بالتقارير التي تفيد بأن الطرفين وافقا على تسهيل المرور الآمن للمدنيين خارج مناطق القتال”، فيما لم يتم إخطار الأمم المتحدة رسميا حتى صباح الجمعة بهذا الاتفاق.

 

وتقدر الأمم المتحدة أن عدد الفارين من الحرب قد يصل إلى أربعة ملايين شخص.

 

ويقطن أكثر من 37 مليون شخص في الأراضي التي تسيطر عليها كييف، وهي لا تشمل شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا والمناطق الخاضعة لسيطرة الانفصاليين شرق البلاد.

 

وتحاول المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تجنب احتساب اللاجئين مرتين، أي عند خروجهم من البلد وبعد وصولهم إلى مكان آخر في أوروبا أو حتى خارجها.

 

وتستضيف، بولندا الداعمة للسلطات الأوكرانية، بفارق كبير أعلى عدد من اللاجئين الذين تدفقوا منذ بداية الهجوم الروسي، حيث يتواجد هناك 649,903 لاجئين في بولندا وفق إحصاءات مفوضية شؤون اللاجئين، أي بزيادة 101,921 لاجئ منذ الخميس.

 

ويمثل هؤلاء 54,2 بالمئة من إجمالي اللاجئين الذي تم إحصاؤهم.

 

ووفق أرقام أصدرها حرس الحدود البولندي الجمعة، فرّ ما مجموعه 624,500 شخص من أوكرانيا إلى بولندا.

 

قبل هذه الأزمة، كان يقيم في بولندا نحو 1,5 مليون أوكراني هاجر معظمهم للعمل في البلد العضو في الاتحاد الأوروبي.

قد يهمك أيضاً :-

  1. الخزانة الأمريكية تسعى لوضع سقف لأسعار الوقود الروسي
  2. الخزانة الأمريكية تسعى لوضع سقف لأسعار الوقود الروسي
  3. النفط يرتفع قبيل اجتماع أوبك+ لمناقشة خفض الإنتاج
  4. خادم الحرمين الشريفين يرأس جلسة مجلس الوزراء
  5. القبض على مقيم بحوزته 50 كجم من مخدر الحشيش في الطائف

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.