التخطي إلى المحتوى
"سنام"… صالون ثقافي وعلمي مختص بالإبل يعقد دورياً في الرياض

يهدف إلى إحداث حراك وتفاعل دولي بين الإنسان والإبل

كشف رئيس اللجنة الاقتصادية بنادي الإبل الأمير عبدالرحمن بن خالد بن مساعد آل سعود عن إطلاق الصالون الثقافي والعلمي للإبل “سنام” الذي سيعقد دورياً في العاصمة الرياض، ويهدف إلى إحداث حراك وتفاعل ثقافي علمي بصيغة دولية بين الإنسان والإبل، والاستفادة من خبرات الملاك والمربين وأصحاب مزارع تربية الإبل الذين يعتبرون مرجعاً ثقافياً وعلمياً.

وتفصيلاً، قال الأمير عبدالرحمن بن خالد إن الصالون سيكون مختصاً في الإبل كموروث من الناحية العلمية، والثقافية، والأدبية، والطبية، ويتضمن حوارات من مختلف الثقافات، ويتناول الأبحاث التي تخص الإبل إذا تدخلنا في الأمور الطبية، والمختبرات والأمور التجميلية، وما يتعلق بقطاع اللحوم والألبان.

وأضاف: ” ندرس جميع ما يتعلق في الإبل كموروث، وندعو المثقفين من المملكة ومن خارجها وحتى من دول أجنبية كي نستفيد ونخرج بخبرات تفيدنا نحن في اللجنة الاقتصادية بنادي الإبل”.

وتابع: “دخّلنا الثقافة وهي لها جمهور، وكلها مرتبطة في الإبل، لأن الجمال ومزاين الإبل له رواده ومتمسك بقوته وهو راسخ الآن، ونحن نبحث لنطور الفئة التي تعتبر كبيرة في البلد، وتشمل دراسة الأعلاف وتأمينها، وتأمين الرعاية الطبية”.

وأكمل: “من الممكن أن ينتج عن هذا الصالون الثقافي إنشاء شركات للمهتمين من رجال الأعمال، وأكيد دعم قيادة المملكة لأن كل من عمل مشروعاً سيجد الدعم من قيادة هذه البلاد”.

واختتم: “نحن الآن نبحث عن الأمور الاقتصادية والثقافية، وعن الفائدة، فالموروث يعتبر علاقة بين الإنسان والجمل وحبك له من منطلق ديني وثقافي، وأبناؤنا ينقصهم الشيء الكثير عن هذا الفكر”.

15 نوفمبر 2021 – 10 ربيع الآخر 1443 07:29 PM

يهدف إلى إحداث حراك وتفاعل دولي بين الإنسان والإبل

“سنام”… صالون ثقافي وعلمي مختص بالإبل يعقد دورياً في الرياض

كشف رئيس اللجنة الاقتصادية بنادي الإبل الأمير عبدالرحمن بن خالد بن مساعد آل سعود عن إطلاق الصالون الثقافي والعلمي للإبل “سنام” الذي سيعقد دورياً في العاصمة الرياض، ويهدف إلى إحداث حراك وتفاعل ثقافي علمي بصيغة دولية بين الإنسان والإبل، والاستفادة من خبرات الملاك والمربين وأصحاب مزارع تربية الإبل الذين يعتبرون مرجعاً ثقافياً وعلمياً.

وتفصيلاً، قال الأمير عبدالرحمن بن خالد إن الصالون سيكون مختصاً في الإبل كموروث من الناحية العلمية، والثقافية، والأدبية، والطبية، ويتضمن حوارات من مختلف الثقافات، ويتناول الأبحاث التي تخص الإبل إذا تدخلنا في الأمور الطبية، والمختبرات والأمور التجميلية، وما يتعلق بقطاع اللحوم والألبان.

وأضاف: ” ندرس جميع ما يتعلق في الإبل كموروث، وندعو المثقفين من المملكة ومن خارجها وحتى من دول أجنبية كي نستفيد ونخرج بخبرات تفيدنا نحن في اللجنة الاقتصادية بنادي الإبل”.

وتابع: “دخّلنا الثقافة وهي لها جمهور، وكلها مرتبطة في الإبل، لأن الجمال ومزاين الإبل له رواده ومتمسك بقوته وهو راسخ الآن، ونحن نبحث لنطور الفئة التي تعتبر كبيرة في البلد، وتشمل دراسة الأعلاف وتأمينها، وتأمين الرعاية الطبية”.

وأكمل: “من الممكن أن ينتج عن هذا الصالون الثقافي إنشاء شركات للمهتمين من رجال الأعمال، وأكيد دعم قيادة المملكة لأن كل من عمل مشروعاً سيجد الدعم من قيادة هذه البلاد”.

واختتم: “نحن الآن نبحث عن الأمور الاقتصادية والثقافية، وعن الفائدة، فالموروث يعتبر علاقة بين الإنسان والجمل وحبك له من منطلق ديني وثقافي، وأبناؤنا ينقصهم الشيء الكثير عن هذا الفكر”.

قد يهمك أيضاً :-

  1. أسعار الذهب فى السعودية اليوم 30 نوفمبر 2021 فى نهاية تعاملات البورصة
  2. أسعار الذهب فى السعودية خلال منتصف تعاملات اليوم 30 نوفمبر 2021
  3. أسعار الذهب فى السعودية خلال منتصف تعاملات اليوم 29 نوفمبر 2021
  4. فتح باب التسجيل في وظائف برتبة جندي 1443 .. هنا الشروط ومواعيد التقديم
  5. رابط تحديث بيانات الضمان الاجتماعي برقم الهوية 1443

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *