التخطي إلى المحتوى

قالت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية المصرية الدكتورة هالة السعيد إن بلادها تستهدف الحصول على 20% من الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة بحلول عام 2022 على أن ترتفع تلك النسبة إلى 42% بحلول عام 2035.

وأضافت الوزيرة المصرية خلال فعاليات مؤتمر الدول الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ (COP-26) المنعقد بمدينة جلاسكو، «أن مصر من بين البلدان الأكثر عرضة لتغير المناخ في إفريقيا والشرق الأوسط، وتواجه تأثيرات متعددة من ارتفاع درجات الحرارة، وارتفاع مستويات سطح البحر، والتغيرات المفاجئة في هطول الأمطار، والظواهر الجوية المتطرفة».

وأكدت، وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية (أ ش أ) أن مصر اتخذت خطوات استباقية نحو التخفيف من مخاطر تغير المناخ، وإدارتها على مستويات مختلفة مع مراعاة التأثير المحتمل على التنوع البيولوجي والمياه والطاقة والأمن الغذائي والصحة العامة.

وأوضحت أن إفريقيا والشرق الأوسط في أمس الحاجة إلى شراكات جديدة بين القطاعين العام والخاص، لمواجهة التحديات وتغير المناخ، ولوضع نهج متكامل وشامل يضمن الانسجام بين جدول الأعمال البيئي العالمي سواء في التنوع البيولوجي أو تغير المناخ أو مكافحة التصحر، مؤكدة أهمية العمل من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة والقضاء على الفقر.

قد يهمك أيضاً :-

  1. "اقتناص ثلاثة نقاط" فوز الفرعون مو صلاح نتيجة مباراة ليفربول وايفرتون في الدوري الإنجليزي ومخلص المباراة
  2. أسعار الذهب فى السعودية اليوم 1 ديسمبر 2021 مع نهاية تعاملات البورصة
  3. موعد مباراة السعودية والأردن فى كأس العرب 2021 والقنوات الناقلة
  4. ما هي أعراض دوالي الخصية وكيفية علاجها
  5. ما هى عملية دعامة القضيب وما هي أهم المستشفيات التي تقوم بها

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *