التخطي إلى المحتوى
ورد الان : كشف تفاصيل شحنة الاسلحة الصينية التي منعت الامارات وصولها للجيش بمارب ورد فعل الحكومة

ورد الان : كشف تفاصيل شحنة الاسلحة الصينية التي منعت الامارات وصولها للجيش بمارب ورد فعل الحكومة

كشفت مصادر سياسية وعسكرية متطابقة تفاصيل جديدة عن منع الامارات وصول شحنة اسلحة اشترتها الحكومة اليمنية إلى الجيش الوطني في جبهات مارب، واحتجازها عرض البحر، عبر ابلاغ القوات الدولية المتواجدة في المحيط الهندي، بالتزامن مع شنها هجوما ضد الحكومة والجيش.

وأفادت المصادر السياسية والعسكرية بأن ” الحكومة اليمنية الشرعية المعترف بها نجحت بشراء أسلحة حديثة ونوعية لدعم الجيش الوطني في معركته التي يخوضها بمأرب ضد مليشيا الحوثي الانقلابية، تعثر وصولها بسبب الامارات”. 


قد يهمك ايضاً

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 

 

موضحة أن “المخابرات الاماراتية ابلغت عن ‏صفقة الأسلحة التي اشترتها الحكومة الشرعية من جمهورية الصين لدعم الجيش في معارك مأرب؛ جهات دولية عمدت قواتها المنتشرة في البحار إلى إيقاف سفينة الاسلحة عرض البحر”.

 

ونوهت بأن “شحنة الاسلحة الصينية تتضمن ما يحتاجه الجيش الوطني ويفتقده من اسلحة نوعية لمواجهة تفوق مليشيا الحوثي على صعيد التسليح وبخاصة في مجال الطيران المسير المقاتل واسلحة مواجهته في الوقت نفسه”.

 

أكد هذه المعلومات، القيادي في “المقاومة الجنوبية” والناشط السياسي، عادل الحسني، أكد هذه المعلومات، موضحا أن الامارات منعت وصول سفينة تحمل شحنة اسلحة اشترتها الحكومة اليمنية للجيش الوطني من جمهورية الصين.

 

وقال الناشط السياسي الحسني في تغريدة على حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” الاثنين: إن “صفقة أسلحة مشتراة من الصين للحكومة الشرعية في اليمن لدعم مأرب؛ بلغت عليها المخابرات الإماراتية لجهات دولية وتم إيقافها في البحر”.

 

مراقبون رجحوا أن يكون الاتصال الهاتفي الذي جرى الاثنين بين رئيس الوزراء معين عبدالملك والسفير الصيني لدى اليمن كانغ يونغ، قد كرس بشأن شحنة الاسلحة الصينية للجيش الوطني المحتجزة عرض البحر.

 

ونقلت وكالة “سبأ” الحكومية، أن “الاتصال ناقش دعم الصين لليمن والشرعية، وجدد رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، ثقته في استمرار الدور الصيني الفاعل على المستوى الثنائي او عبر الاطر الدولية ممثلة بالامم المتحدة ومجلس الامن”.

 

يحدث هذا في وقت تنتقد الامارات الجيش الوطني وتكيل له اتهامات الفشل والعجز والفساد، لتعذر حسمه المعارك في مارب، مستغلة الاختراقات التي احدثها الحوثيون مؤخرا في مديريات حريب ورحبة والعبدية والجوبة.

 

وهاجمت الامارات رسميا الحكومة والجيش الوطني واتهمتهما بالفشل، زاعمة أنهما لا يستحقان “الدعم السخي من التحالف العربي”، بالتزامن مع منعها وصول شحنة اسلحة اشترتها الحكومة من الصين، إلى الجيش في مارب.

 

جاء ذلك في تغريدة لاحد مستشاري ولي عهد ابوظبي محمد بن زايد، على حسابه بموقع “تويتر” الاثنين، معلقا على تطورات الاحداث ومجريات المعارك في جبهات مارب، وتمكن الحوثيين من احداث اختراقات في عدد من المديريات.

 

وقال المستشار عبدالخالق عبدالله، استاذ العلوم السياسية: “صفر ثقة في الحكومة اليمنية وصفر ثقة في الجيش اليمني، لا يستحقان الدعم السخي الذي قدم لهما من التحالف العربي”. مردفا: “خسارة فيهم كل دقيقة وكل دولار دعم ينفق عليهما”.

 

يشار إلى أن الامارات، المشاركة في تحالف دعم الشرعية؛ تناصب الجيش الوطني، العداء، سياسيا واعلاميا وعسكريا ايضا، وتتهمه بأنه “مليشيا اخوانية”، وسبق أن قصف طيرانها تجمعاته في اكثر من محافظة، ابرزها مجزرة نقطة العلم في اغسطس 2019م.

 

 

 

 

قد يهمك أيضاً :-

  1. أسعار الذهب فى السعودية اليوم 2 ديسمبر 2021 مع نهاية تعاملات البورصة
  2. "اقتناص ثلاثة نقاط" فوز الفرعون مو صلاح نتيجة مباراة ليفربول وايفرتون في الدوري الإنجليزي ومخلص المباراة
  3. أسعار الذهب فى السعودية اليوم 1 ديسمبر 2021 مع نهاية تعاملات البورصة
  4. موعد مباراة السعودية والأردن فى كأس العرب 2021 والقنوات الناقلة
  5. ما هي أعراض دوالي الخصية وكيفية علاجها

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *