التخطي إلى المحتوى
الميثاق نت:
تلقى الشيخ صادق أمين أبوراس- رئيس المؤتمر الشعبي العام، برقية تهنئة بمناسبة العيد الثامن والخمسين لثورة الرابع عشر من أكتوبر، من عضو المجلس السياسي الأعلى، عضو اللجنة العامة للمؤتمر أحمد غالب الرهوي.. جاء فيها:

أكد فيها أن هذه المناسبة الوطنية تأتي والشعب اليمني أحوج ما يكون لقيم التحرر ورفض التبعية والوصاية، والعمل بروح واحدة لانتزاع الاستقلال وطرد القوات الأجنبية من عموم الأراضي اليمنية.

وقال الرهوي في برقية التهنئة إن الرابع عشر من أكتوبر سيظل يوماً خالداً في تاريخ اليمن وذاكرة اليمنيين؛ لأنه وجه بوصلة العمل الوطني نحو العدو الذي احتل الأرض واحتكر مقدراتها وصادر حقوق أبنائها، وسعى لرمي بذور الصراعات وإشعال الفتن بين أبناء الوطن الواحد، نافخا الانتماءات المناطقية والعصبيات بمختلف مسمياتها ومنطلقاتها؛ لتأمين وجوده وخدمة مصالحه.

وأضاف عضو المجلس السياسي الأعلى أن الاحتفاء بالرابع عشر من أكتوبر هو احتفاء بالثورة التي يجب أن يتصل حاضرها بماضيها، لتحقيق آمال وطموحات الشعب اليمني، في دحر التحالف والاحتلال، واستعادة القرار الوطني الحر.
وحيا الرهوي مناضلي الثورة اليمنية، ومنتسبي الجيش واللجان الشعبية الذين يسطرون بدمائهم تاريخا مرصعا بالأمجاد والبطولات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *