التخطي إلى المحتوى

محررو المناطق

كشف الدكتور أحمد الهادي، استشاري الطب والعلاج النفسي، عن الشخصيات الأكثر تأثرا نفسيًا بانتشار جائحة كورونا.

وقال “الهادي”، خلال حديثه لقناة “روتانا خليجية”، اليوم الخميس: “الآن أصبحت الدول والمواطنين على علم كافي بفيروس كورونا، إلا أنه في البداية كانت هناك تأثيرات نفسية كبيرة على بعض الأشخاص”.

وأضاف: “أثناء الجائحة نجح بعض الناس في التكيف معها، فيما لم ينجح آخرون وأصابتهم حالة تسمى حساسية عدم اليقين، نظرًا لان الفيروس كان شيء جديد على العالم كله”.

وتابع: “في دراسة أجريناها على طلاب الجامعات أثناء الاختبارات أظهرت أن حالات الاكتئاب والقلق وصلت إلى 50 %، فيما وصلت الضغوط النفسية العالية إلى 87 %، كما انتشرت أفكار تمني الموت والانتحار ووصلت إلى نسب عالية ومخيفة لكن الوضع أصبح الآن أفضل بكثير”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *