التخطي إلى المحتوى
"مدمرة الغواصات" الروسية في احتفالات البحرية الأمريكية… خطأ سبب حرجا كبيرا

تحولت محاولة لتهنئة البحرية الأمريكية في يوم تأسيسها إلى إحراج كبير للإعلام الأمريكي، بعد أن شوهدت سفينة روسية مضادة للغواصات على بطاقة التهنئة المنشورة على صفحة أحد المواقع الإعلامية.

وتحتفل البحرية الأمريكية بعيدها تأسيسها رسميا في الـ13 من أكتوبر /تشرين الأول من كل عام، حيث أسست 246 عاما، لكن محاولة وسيلة إعلامية أمريكية تهنئة البحرية أوقعها بمشكلة محرجة جدا.

ونشر موقع دعم قدامى المحاربين في الجيش الأمريكي “Military Connection” على صفحته الرسمية في “تويتر” الرسمية تدوينة تهنئة ارتكب فيها خطأ طريفا.

واستبدل القائمون على الموقع صورة سفينة تابعة لبلادهم بأخرى تابعة للأسطول الروسي تحمل اسم المدمرة “نائب الأدميرال كولاكوف” (BPK) في البحرية الروسية.

وجاءت الصورة الطريفة مع تعليق: “عيد ميلاد سعيد للبحرية الأمريكية!”.

ولاحظ مدير قناة “Dambiev” على تلغرام الخطأ على الفور، حيث أن الصورة الأصلية تخص مصورا التقطها في روسيا.

وعلق أحد المتابعين على منشور قدامى المحاربين الأمريكيين قائلا: “هل أنتم موظفون لدى البحرية الروسية؟”.

الجدير بالذكر أن المدمرة الروسية “نائب الأدميرال كولاكوف” صممت بهدف تدمير غواصات العدو، لذلك تلقب بـ”مدمرة الغواصات”، وتمتلك ترسانة كبيرة من الاسلحة المدمرة للغواصات والسفن أيضا بالإضافة إلى مضادات الطائرات وغيرها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *