التخطي إلى المحتوى

محررو المناطق

كشفت دراسة سعودية، عن نتائج خطيرة حول نشر الشائعات في المجتمع، حيث أكدت أن تطبيق التراسل الفوري “واتس آب” كان السبب وراء 46% من الشائعات، يليه تويتر بنسبة 41%، ثم فيس بوك، انستقرام، يوتيوب، سناب شات، بدرجة أقل.

وقالت الدراسة التي نشرت في مجلة “MDPI”، بعنوان “تحليل بأثر رجعي للوباء المعلوماتي المصاحب لـ COVID-19 في السعودية”، إن هذه الإشاعات تسببت بانتشار حالة من عدم اليقين والثقة، ولكن الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لنشر الوعي الصحي، كانت عاملا حاسما في تقليل أثر هذه الإشاعات، وبث روح الطمأنينة، وزيادة الثقة بكفاءة الإجراءات المتخذة من قبل مختلف الجهات الصحية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *