التخطي إلى المحتوى
أمريكا قلقة من "العلاقات الدافئة" بين إسرائيل والصين.. وتستعد للحظة المصارحة

تنظر الولايات المتحدة الأمريكية بقلق إلى ما ترى أنه “علاقات دافئة” بين إسرائيل والصين، ولذلك فإنها تسعى لمناقشة هذا الأمر بصراحة مع تل أبيب.

وقال مسؤول كبير في وزارة الخارجية الأمريكية إن الوزير أنطوني بلينكين سيجري محادثة صريحة مع نظيره الإسرائيلي يائير لابيد، سيحذره خلالها من الاستثمار الصيني في الاقتصاد الإسرائيلي، وفقا لصحيفة “تايمز أوف إسرائيل”.

© REUTERS / Evelyn Hockstein

وأضاف المسؤول “سنكون صريحين مع أصدقائنا الإسرائيليين بشأن المخاطر التي تتعرض لها مصالح الأمن القومي المشتركة التي تأتي مع التعاون الوثيق مع الصين”، مشددا على أن الولايات المتحدة تنظر إلى الصين كمنافس يتحدى النظام الدولي القائم على القواعد.

وتابع “كما قلنا سابقا، ستكون علاقتنا مع الصين تنافسية عندما ينبغي أن تكون كذلك، وستكون تعاونية عندما يكون ذلك ممكنا، وستكون عدائية عندما يكون ذلك ضروريا”.

وتشير هذه التصريحات إلى تصعيد في الخطاب الأمريكي ضد العلاقات الدافئة بين إسرائيل والصين.

وأعرب مسؤولو إدارة بايدن عن قلقهم بشأن الاستثمار الصيني في محادثات مع نظرائهم الإسرائيليين في الماضي، لكن ذلك كان يجري خلف أبواب مغلقة، حسبما قال مسؤول إسرائيلي كبير لصحيفة “تايمز أوف إسرائيل”.

وسبق أن نادت إدارة الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، بتقليص الاستثمارات الصينية في البنية التحتية والهايتك في إسرائيل، وعبرت إدارته، وهو ما يتكرر مع إدارة الرئيس الحالي، جو بايدن، عن مخاوفها المتزايدة من العلاقات الاقتصادية الآخذة في التعزز بين إسرائيل والصين.

تابع أخبار إسرائيل اليوم على سبوتنيك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *