التخطي إلى المحتوى

محررو المناطق:

ينوي أحد المواطنين مقاضاة مستشفى بالعاصمة المقدسة، تسببت في إنجاب شقيقته ابنين من فئة الأشخاص ذوي الإعاقة، وذلك بعد تقديم المستشفى نتائج الفحص الطبي لشقيقته مع زوجها يفيد بتطابقهما من الناحية الصحية، وهو الأمر الذي تعارض مع الواقع.

 

وذكرت تقارير، أن المواطن ينوي التقدم بشكوى رسمية، بسبب مرض زوجها ببعض الأمراض في الدم، مما سبب إنجابه أبناء معاقين، وهو الأمر الذي لم يتم تدوينه في التقرير الطبي- بحسب وصف شقيق الزوجة، وفقًا لـ”الوطن”.

 

ونقلت التقارير عن المواطن قوله، إن حالة عدم تطابق التوافق والانسجام بين شقيقته وزوجها من الناحية الصحية، أدى لحدوث حالة الطلاق بينهم، بعد زواج استمر لمدة 7 سنوات.

 

وتابع: وحين حملت شقيقته بابنها الثاني، قام بمراجعة إحدى العيادات المتخصصة في الكشف عن الجنين في الرياض، والذي اتضح أنه من فئة الأشخاص ذوي الإعاقة، لينضم لشقيقه المعاق الأول.

 

في غضون ذلك، أوضح المحامي القانوني سلطان الحارثي، أن الفيصل في هذه القضية أنه في حال بين الفحص الطبي الأمراض الوراثية أو التهاب الكبد أو نقص المناعة، فليس لأصحاب القضية أي دعوى قضائية تجاه وزارة الصحة أو المستشفى المعني بالفحص الطبي.

 

وأضاف في تصريحات صحفية، أن هذا الإنجاب قضاء وقدر، وحال توضيح الفحص الطبي للإعاقات والأمراض الأخرى من إعاقات في الأعضاء أو انعدام للحواس، وحصل خطأ في الفحص أو تقصير وإهمال في هذا الجانب فهم بذلك يستحقون التعويض.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *