اخبار الرياضه

مانشستر يونايتد يتطلع لمواصلة الصحوة أمام ليفربول بالدوري الانجليزي

Sponsored Links

  • 1/2
  • 2/2

Sponsored Links

تتجه الانظار غدا الاحد الى ملعب (اولد ترافورد) الذي يحتضن مواجهة منتظرة بين المضيف مانشستر يونايتد وغريمه التقليدي ليفربول، في المرحلة الحادية والعشرين من الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم.
وتقام اليوم السبت ايضا مباراة منتظرة بين ليستر سيتي، حامل اللقب الذي يعاني الامرين هذا الموسم، وضيفه تشلسي المتصدر الساعي الى تعويض سقوطه في المرحلة السابقة.
وترتدي مواجهة (اولد ترافورد) اهمية مضاعفة بالنسبة ليونايتد وليفربول لانها بين فريقين تجمعهما خصومة تاريخية، ويبحثان عن الدخول بقوة الى دائرة الصراع على الصدارة، ويترقبان ان يقدم ليستر سيتي خدمة كبيرة لهما بافقاد تشلسي نقاط مباراته معه.


ويدخل يونايتد مباراته مع ليفربول في ظروف مثالية، بعدما وضع خلفه بدايته المتعثرة هذا الموسم مع مدربه الجديد البرتغالي جوزيه مورينيو.
وفاز يونايتد في مبارياته التسع الاخيرة في كل المسابقات، آخرها الثلاثاء على هال سيتي (2-صفر) في ذهاب نصف نهائي كأس الرابطة.
ويحتل فريق مورينيو المركز السادس في الدوري بفارق 10 نقاط عن تشلسي المتصدر و5 عن ليفربول الثاني الذي يمر في مرحلة من انعدام التوازن، اذ تعادل في المرحلة السابقة مع سندرلاند 2-2 في الدوري، ثم الاحد الماضي مع ضيفه المتواضع بلايموث ارغايل من الدرجة الثالثة (صفر-صفر) في الدور الثالث لكأس الاتحاد.

والاربعاء، خسر ليفربول في ذهاب نصف نهائي كأس الرابطة الانكليزي امام مضيفه ساوثمبتون (صفر-1)، على رغم مشاركة معظم اساسييه، ومنهم البرازيلي كوتينيو العائد بعد اصابة ابعدته 7 اسابيع.
وستكون مباراة الأحد مفصلية للفريقين، اذ يرغب مورينيو في انعاش آمال يونايتد بالمنافسة على اللقب، بينما يمني لاعبو المدرب الالماني يورغن كلوب النفس بتجنب هزيمة ثانية تواليا قد تؤثر على سعي النادي لاحراز لقبه الاول منذ الدوري منذ 1990.


ويعتمد مورينيو على تألق المهاجم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش الذي أكد هذا الاسبوع ان هدفه المنافسة على لقب الدوري. ورغم الانتقادات التي واجهها من المشككين بقدرته على التأقلم بعد انتقاله هذا الموسم من باريس سان جرمان الفرنسي، قدم السويدي (35 عاما) أداء لافتا، بتسجيله 18 هدفا في كل المسابقات، بينها 13 في الدوري.
ويحتل المهاجم المخضرم المركز الثاني في ترتيب أفضل هدافي الدوري بفارق هدف خلف مهاجم تشلسي الاسباني دييغو كوستا.
وشدد اللاعب الخميس على انه لا يكترث للصراع على لقب أفضل هداف، بل يسعى الى لقب الدوري. وقال للموقع الالكتروني لناديه: أنا اطارد اللقب الاساسي، الدوري الممتاز. هذا هو هدفي الاساسي.
ولم يهزم يونايتد في مبارياته الـ15 الاخيرة في كل المسابقات.


- مساندة ليستر لاسقاط تشلسي -
ورغم تخلف يونايتد عن تشلسي بفارق 10 نقاط، رأى ابراهيموفيتش ان الفرصة ما زالت قائمة امام فريقه للمنافسة على اللقب.
اضاف: ننتظر الاخطاء من الفرق الاخرى.
وهذا الانتظار هو عنوان ترقب الاندية الكبرى هذا الاسبوع لمباراة تشلسي وليستر، الباحث عن فوز يبعده عن منطقة الخطر (المراكز الثلاثة الاخيرة التي تسقط الى الدرجة الاولى)، بعد موسم من احرازه لقب الدوري للمرة الاولى في تاريخه.


ويحتل ليستر حاليا المركز 15 برصيد 21 نقطة، بفارق سبع نقاط عن اول مراكز الهبوط.
اما تشلسي المتصدر بفارق خمس نقاط عن ليفربول، فيسعى لاستعادة نغمة الفوز في الدوري، بعد سقوطه في المرحلة الماضية امام توتنهام هوتسبر (صفر-2)، ما انهى سلسلة من 13 فوزا متتاليا له.
وحُرم فريق المدرب الايطالي انتونيو كونتي من الانفراد بالرقم القياسي لعدد الانتصارات المتتالية الذي يتشاركه حاليا مع ارسنال.
وفاز تشلسي الاحد على بيتبره (درجة ثانية) 4-1 في الدور الثالث من مسابقة الكأس، ويأمل فريق كونتي التأكيد ان ما حصل امام توتنهام لم يكن سوى زلة قدم، من خلال الفوز على ليستر.
وتحمل المباراة نكهة خاصة بالنسبة للاعب وسط تشلسي الفرنسي نغولو كانتي لانه يحل في ملعب (كينغ باور ستاديوم) للمرة الاولى منذ مساهمته الموسم الماضي في قيادة ليستر الى لقب الدوري.


وتمنى مدرب ليستر الحالي وتشلسي السابق الايطالي كلاوديو رانييري ان ترحب جماهير النادي بكانتي : لانه كان بطلنا. من المهم ان نتذكر ما اعطانا اياه.
وسيكون توتنهام من الفرق التي تتمنى فوز حامل اللقب، لان فريق المدرب الارجنتيني ماوريسيو بوكيتينو يتخلف بفارق 7 نقاط عن المتصدر وسيكون مرشحا لتحقيق فوزه السادس تواليا في الدوري عندما يستضيف السبت وست بروميتش البيون.


اما أرسنال الخامس الذي يتخلف بفارق 8 نقاط عن تشلسي، فيحل السبت ضيفا على سوانسي سيتي السابع عشر قبل الاخير.
وفي المباريات الاخرى، يلعب السبت سندرلاند مع ستوك سيتي، ووست هام مع جاره كريستال بالاس، وواتفورد مع ميدلزبره في مباراة سيكرم فيها الاول مدربه السابق غراهام تايلور الذي توفي الخميس عن 72 عاما، وبرنلي مع ساوثمبتون، وهال سيتي مع بورنموث.

شكرا لمتابعتكم خبر عن مانشستر يونايتد يتطلع لمواصلة الصحوة أمام ليفربول بالدوري الانجليزي في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري صحيفه الايام ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي صحيفه الايام مع اطيب التحيات.

Sponsored Links

قد تقرأ أيضا