اخبار الرياضه

الرياضة المجتمعية ضرورية لنشر الوعي الرياضي

Sponsored Links

  • 1/4
  • 2/4
  • 3/4
  • 4/4

Sponsored Links

أكد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية أهمية النشاطات الرياضية الترفيهية التي تحمل أهدافًا اجتماعية خاصة مع التزايد الكبير والاهتمام الواسع من قبل مختلف شرائح المجتمع البحريني بتعظيم دور الرياضة المجتمعية، مشيرًا سموه إلى أهمية توسيع قاعدة الممارسين للرياضة في المملكة باعتبارها نشاطًا صحيًّا وانطلاقًا من القول المأثور: «العقل السليم في الجسم السليم».


جاء ذلك خلال مشاركة سموه وبمشاركة أنجاله سمو الشيخ حمد وسمو الشيخ محمد وسمو الشيخة شيمة في ماراثون الألوان «Color ME Bahrain by VIVA» والذي نظمته لجنة عدائي البحرين تحت رعاية جزر أمواج وشركة VIVA البحرين في إطار برنامجها للمسؤولية الاجتماعية بمشاركة 1700 مشارك من مختلف الأعمار.
وأضاف سموه إلى أن مشاركته في ماراثون الألوان تأتي للتأكيد على أهمية نشر الوعي بأهمية ممارسة الرياضة وتشجيع أفراد المجتمع على ممارستها خاصة تلك الرياضات التي تساعد المجتمع على تقوية روابطه والتآلف بين الجميع، مؤكدًا أن الرياضة دائمًا ما تحمل اهدافًا كبيرة وواسعة في جميع جوانبها وليست مقتصرة على التنافس وتحقيق المراكز المتقدمة.


وأشار سموه أن ما يبعث على الفخر والاعتزاز هو التفاعل الكبير من قبل مختلف الفئات العمرية في المجتمع مع الرياضة الترفيهية والمهرجانات المختلفة، الامر الذي يدل دلالة واضحة على أهميتها في تغيير المفاهيم ونشر أهمية الرياضة ومنافعها الصحية وانعكاساتها الإيجابية على المجتمع، مضيفًا سموه الى أهمية زيادة حجم البرامج والانشطة الرياضية المجتمعية وسبل النهوض بها بفكر المجتمع البحريني، بالإضافة إلى وضع الخطط والتصورات التي تجذب كافة فئات المجتمع لممارسة الرياضة.


وبيّن سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة أن ممارسة النشاط البدني باتت من المتطلبات الأساسية التي تعين الانسان على الحفاظ على صحته ومن ثم سعادته وإسعاد من حوله فالفرد الذي يتمتع بصحة جيدة هو القادر على العمل والعطاء ومباشرة دوره في المجتمع بكفاءة وقدرة على الانجاز، وبالتالي المشاركة في صناعة المستقبل مثمّنًا سموه المشاركة الكبيرة من قبل الفئات العمرية المختلفة التي حرصت على تعظيم دور الرياضة المجتمعية.
وأعرب سموه عن تقديره للتعاون البناء الذي جمع بين لجنة عدائي البحرين وشركة VIVA البحرين وجزر أمواج والذي أسهم في إنجاح هذه الفعالية ووصولها الى الاهداف التي وجدت من أجلها، متمينًا أن يتواصل هذا التعاون في المستقبل لما له من آثار ايجابية على المجتمع البحريني.
وكان ماراثون الألوان قد تضمن فئتين، الأولى للعموم 5 كيلومترات، والثانية للصغار كيلومتر واحد، وحظي بمشاركة كبيرة وواسعة من قبل مختلف فئات المجتمع. ويُعد من النشاطات الأكثر متعة وترفيها على الإطلاق ودائمًا ما يحظى بمتابعة ومشاركة عدد كبير من المواطنين والمقيمين.

شكرا لمتابعتكم خبر عن الرياضة المجتمعية ضرورية لنشر الوعي الرياضي في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري صحيفه الايام ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي صحيفه الايام مع اطيب التحيات.

Sponsored Links

قد تقرأ أيضا