اخبار الخليج / اخبار السعوديه

عين لا تنام

Sponsored Links
Sponsored Links

كما جعل سبحانه وتعالى للمطر رهبة في السماء بما يصاحبه من رعد وبرق قد ذكرت في القرآن الكريم كذلك جعل في قلوب البشر له رهبة على الارض من سوء أعمالهم ونياتهم وأكلهم وشربهم غير المشروع فأراد الله عز وجل أن يفضحهم على رؤوس الخلائق وهي من الحكم الجليلة والدروس النفيسة التي يصمت عنها ويحاول التقليل من شأنها البعض بحكم المنفعة المشتركة وآخرون ينشرونها على الناس وما بين الطرفين دروس وعبر.

فالدرس الاول هو أن عين الله لا تنام ولو نامت عيون البشر وأن حسابه ان عاجلا أم آجلا آت لا محالة شاء من شاء وصد عن الحق من أعرض وأدبر.

الدرس الثاني هو أن الخلائق شهود الله على الارض فإن ذكر الانسان بخير فقد وجبت وان كانت على النقيض من ذلك فقد وجبت هي الأخرى.

الدرس الثالث هو أن المال الحرام لا ينفع صاحبه مهما زين له خلاف ذلك وأن حوبة الظلم والخطيئة هي إلى محق وزوال.

فسبحان من تعددت جنوده وسبحان من تعددت أوامره ونواهيه ونحن البشر نغفل كثيرا ونتناسى أن الوظيفة والمال والشهرة والمنصب والجاه والثروات والكنوز المكنزة من الذهب والفضة هي الى زوال عن يدك ان قريبا أم الى حين فهي أقدار يبتليك الله بها لينظر كيف تتصرف فيها ومعها ومن خلالها فهل أحسنتم في اختيار الكفؤ الذي يخاف الله وليس شرطا أن يكون بلسانك فقد يكون غيره ذَا أمانة ووفاء أكثر من بني جلدتك فالبشر في المعتقدات يشتركون فمنهم مصدق وآخر جاحد ولا يعني اللون في ذلك معيارًا مفضلا بأي حال من الأحوال، فالكفاءة والجودة والامانة والصدق والالتزام وعدم المحاباة لأي اسم كان من قريب او بعيد ينبغي أن تكون هي الشعار المرفوع والخبر المصدوق فإذا كنّا كذلك فسوف نرى مباني ومعارض وكليات ومدارس ومستشفيات وطرقًا وأنفاقًا وشوارع على أحسن حال كما هي عند غيرنا ونحن في هذا المنحى المختلفون برغباتنا، فجاءت إرادة الله ومشيئته وعدله فوق كل مشيئة ولن يستطيع أحد مهما كانت قوته أن يردها أبدا أو يدفعها فلا الوزير قادر ولا رئيس الشركة يستطيع أن ينافح ولا الاستعدادات والاشتراطات تستطيع أن ترد كشفه في الوقت والمكان المحددين فسبحان من بيده الأمور وأمره اذا أراد شيئا بين الكاف والنون.

ان الاختلاسات والسرقات وأكل المال الحرام الذي انتشر بين بعض العباد وقد زين لهم الشيطان ذلك بمسميات مرنة مقبولة في الظاهر سامة في الباطن لن تفلح في الدارين فهاهي الأموال التي سرقت بهتانا على حساب تصريف أمطار جدة قد غدت عارا ووبالا والحال مع غيرها فيا أيها المؤتمنون من ولي الامر -حفظه الله - على أموال الشعب لا يدلسنكم الشيطان فتقتطعوا ما حرم عليكم وأنتم في خير كثير فرواتبكم عالية وجاهكم قاصي السمعة والصيت والشواهد عديدة ووسائل التواصل الاجتماعي في هذا الزمان قد غدت كاشفة وفاضحة وهي ليست كالإعلام القديم فخبرها علم على نار موقدة فلا تستصغر أيها المسئول كنت من تكون في برج عال أو مبنى معزول أن الناس تسكت ولكنها لا تنسى من جرحها وأكل مالها وخيراتها وثرواتها وهي تنظر في حسرة فستجعلك لقمة سائغة للتهكم وهانحن نسمع عن بشر تلفظوا على الناس الآخرين بعبارات ازدراء ونهبوا وسرقوا فجاءهم العذاب بغتة من حيث لا يحتسبون والحمد لله أن مواطنينا ومواطناتنا فيهم خير كثير لا يرضون للفساد والمفسدين أن ينتشروا فكانوا لهم سدا منيعا كل بجهده احقاقا للحق ودفعا للباطل.

وقبل الختام كانت أيام معدودة عشناها معك خادم الحرمين الشريفين -حفظك الله ورعاك- وصحبك الكريم سعد الوطن وطرب برؤيتك من قريب وبعيد ودام أنت بخير فنحن بخير.

وفي الختام اللهم سدد جندنا على الحدود وأحفظهم وذرياتنا وأجعل شهداءنا في جنات الخلود مع النبيين والصديقين وحسن أولئك رفيقا .. آمين.

  • أكاديمي وكاتب

شكرا لمتابعتكم خبر عن عين لا تنام في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السعوديه ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السعوديه مع اطيب التحيات.

Sponsored Links

قد تقرأ أيضا