اخبار الخليج / اخبار قطر

بوابه الشرق توقيع "مدونات الأسرة الحاكمة" للشيخ خالد بن محمد بمعرض الكتاب اليوم الجمعة 02 ديسمبر 2016

Sponsored Links

Sponsored Links

محليات الخميس 01-12-2016 الساعة 11:30 م

وزير الثقافة والرياضة يتلقى اهداء من الشيخ خالد بن محمد آل ثاني الدوحة - الشرق

وقّع الشيخ الدكتور خالد بن محمد بن غانم آل ثاني مساء أمس، الخميس، إصداره الفكري والأدبي الجديد كتاب "مدونات الأسرة الحاكمة"، وذلك بمقر المجلس الثقافي في جناح وزارة الثقافة والرياضة بمعرض الدوحة الدولي للكتاب.

حضر حفل التوقيع سعادة السيد صلاح بن غانم العلي، وزير الثقافة والرياضة وعدد كبير من المثقفين والأدباء.

وفي مداخلته. قال سعادة الوزير: "إننا في أمس الحاجة إلى مثل هذه النوعية من الكتب التي توثق لتاريخ دولة قطر". مؤكدًا أن المدونات والشخصيات التي تناولها الباحث تعد نموذجًا يحتذى به، سواء كانت للشيخ المؤسس جاسم بن محمد أو الشيخ علي بن عبد الله أو غيرهم من حكام قطر".

وتابع: "أنا من الأشخاص الذين تأثروا كثيرا بهذه الشخصيات وحق على كل قطري أيضا أن يتأثر بهم، فقد تأثرت كثيرا بشخصية الشيخ جاسم المؤسس رحمه الله وأتوقع أن القراء من خلال اطلاعهم على المدونة وكذلك الديوان الشعري أن يتلمسوا الكثير من القيم والأخلاق الحميدة".

ومن جانبه، قال مؤلف الكتاب للحضور إن العمل عبارة عن بحث نال عليه أطروحة الماجستير في التاريخ من خلال تحقيقه ودراسته لمدونتي الشيخين جاسم بن محمد والشيخ علي بن عبد الله آل ثاني، رحمهما الله تعالى، وقد حصل كذلك على الدكتوراه من خلال تحقيقه ودراسته لمدونة الشيخ محمد بن جاسم آل ثاني، رحمه الله تعالى، والتي ستطبع قريبًا.

وأضاف أن المدونات الشخصية تعد من أنماط الإنتاج الفكري والتاريخي الذي يشكل أهمية كبيرة؛ حيث إنها تسجل الحدث غالبًا حال وقوعه، وتبين الأحداث المهمة التي مرَّت على الكاتب، والثقافة السائدة في تلك الفترة، وكان مؤسس قطر الشيخ جاسم بن محمد ممن اهتم بهذا النوع من التدوين، وكذلك عدد من أفراد الأسرة الحاكمة في قطر، ومنهم الشيخ علي بن عبد الله آل ثاني.

وقد اتجه الكاتب من خلال إصداره إلى دراسة هذا النمط من الإنتاج الفكري والتاريخي، حيث اتخذ مدونتي الشيخ جاسم والشيخ علي نموذجًا لمدونات الأسرة الحاكمة، لما تميزا به من غزارة المعلومات والأحداث التاريخية الكثيرة، إضافة إلى تصحيح العديد من التواريخ المتداولة، خاصة تواريخ الولادات.

وأوضح مؤلف الكتاب أن الشيخ جاسم رحمه الله كان يهتم بالعلم ويسعى لنشر العلم في البلاد وذلك من خلال إرسال طلاب من قطر للخارج للدراسة والتعلم ومن ثم العودة لنقل العلوم لأهل قطر، وكان رحمه الله يهتم بجمع ونشر الكتب في الوقت الذي كانت فيه طباعة ونشر الكتب أمراً صعباً جداً.

وأكد أن المصادر التي استقى منها مادة البحث والكتاب متنوعة فمنها كتب ومخطوطات ومدونات ومنها مقابلات مع أشخاص عاصروا هذه الفترات الزمنية أو سمعوا ممن عاصروا.

وقد تم تقسيم البحث إلى مقدمة وأربعة فصول، كما تم تذييله بخاتمة وملاحق ومجموعة من الفهارس، إضافة إلى الصور التي تزيد الكتاب وضوحًا وتشويقًا، حيث خصص المقدمة للحديث عن أهمية البحث وأهدافه ومشكلاته.

وأضاف أن الفصل الأول تناول فترة كتابة المدونتين بدراسة الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية لدولة قطر، ما يهيئ القارئ للفصل الثاني والذي يتناول التعريف بصاحبي المدونتين ومنهج التحقيق، والذي بدوره ينقلنا للفصلين الثالث والرابع، اللذين يتناول الأول منهما تحقيق مدونة الشيخ جاسم بعرض الأحداث، وترجمة الأعلام، وبيان المواقع، وغيرها من الأمور التي تخدم النص المحقق، وقد اشتملت مدونته على 65 تدوينة، و61 تاريخًا.

شكرا لمتابعتكم خبر عن بوابه الشرق توقيع "مدونات الأسرة الحاكمة" للشيخ خالد بن محمد بمعرض الكتاب اليوم الجمعة 02 ديسمبر 2016 في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري بوابه الشرق ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي بوابه الشرق مع اطيب التحيات.

Sponsored Links

قد تقرأ أيضا