الشرق الاوسط

ترجيح رحيل حمّاد وبقاء جودة .. أسماء

Sponsored Links

Sponsored Links

علمت " رؤيا " من مصادر مقربة من دائرة صنع القرار، أن وزير الداخلية سلامة حمّاد على رأس قائمة المغادرين من حكومة الملقي، فيما يحتفظ وزير الخارجية ناصر جودة بمنصبه، على عكس ما ذهبت إليه الكثير من التوقعات.

وأشارت المصادر وهي على درجة عالية من الثقة، إلى أن التعديل الوزاري الجديد الذي من المقرر أن يعلن عنه يوم غد الأحد، سيعلن اسم الوزير الأسبق غالب الزعبي وزيرا للداخلية خلفا لحماد.

إلى ذلك نفت المصادر لرؤيا، ما تناقلته أوساط عدة من تسلم جعفر حسان منصب حقيبة الخارجية، وأكدت أن حسّان باق في منصبه مديرا لمكتب جلالة الملك عبدالله الثاني.



وبحسب المصادر فإن أسماء الوزراء الذين لن يطالهم كذلك شبح التعديل في حكومة الملقي هم:

وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات

وزير الإعلام الدكتور محمد المومني

وزير الشؤون السياسية والبرلمانية موسى المعايطة

أما المغادرون من حكومة الملقي، وفق ما رشح عن الصالونات السياسية فهم:

وزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور جواد العناني

وزير الشؤون البلدية المهندس وليد المصري

وزيرة السياحة والآثار لينا عناب

وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سامي هلسة

وزير الصحة الدكتور محمود الشياب

وزير الثقافة نبيه شقم

وزير دوله للشؤون الاقتصادية يوسف منصور

وزير الزراعة خالد حنيفات

ولم تشر المصادر ذاتها إذا ما كان التعديل سيمس كلا من:

وزير الأوقاف وائل عربيات

وزير الطاقة والثروة المعدنية إبراهيم سيف

وزير التعليم العالي عادل الطويسي

وزير الصناعة والتجارة يعرب القضاة

يشار هنا إلى أن هذه التوقعات لا يمكن الجزم به كنتيجة حتمية، لكنها حظيت خلال الأيام الماضية بحديث واسع داخل الصالونات السياسية التي عادة ما تكون قريبة من دائرة صنع القرار.

شكرا لمتابعتكم خبر عن ترجيح رحيل حمّاد وبقاء جودة .. أسماء في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري رؤيا نيوز ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي رؤيا نيوز مع اطيب التحيات.

Sponsored Links

قد تقرأ أيضا