سينما و ترفيه

"صائدة النسور" تفتتح مهرجان أجيال السينمائي الرابع

Sponsored Links

Sponsored Links

ثقافة وفنون الأربعاء 30-11-2016 الساعة 10:36 م

فاطمة الرميحي تتوسط نجوم فيلم صائدة النسور هاجر بوغانمي

وسط أجواء احتفالية بهيجة، انطلقت مساء اليوم الأربعاء بالحي الثقافي "كتارا" فعاليات الدورة الرابعة لمهرجان أجيال السينمائي بمراسم السجادة الحمراء التي ضمت نجوم فيلم "صائدة النسور" وهم المخرج وتو بيل، والممثلة ايشولبان نورغاييف، بالإضافة إلى كوكبة من الفنانين والسينمائيين من قطر وخارجها.

شهد حفل الافتتاح عرض فيلم توثيقي للدورات السابقة للمهرجان، وكلمة بالمناسبة ألقتها السيدة فاطمة الرميحي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام، ومديرة مهرجان أجيال السينمائي مرحبة بالضيوف والمدعوين، وقالت: "تذكرنا الأفلام دومًا بأننا جزء من عالم كبير وتساعدنا على فهم هذا العالم وواقعه وبهذا نعدّ شبابنا للمستقبل. فحكامنا الصغار يبثون الحياة في هذا الحدث المجتمعي، ومن خلال مشاركتهم الفاعلة وبث الطاقة الإيجابية فيهم، فإنهم يلهموننا أيضًا لتحسين أنفسنا في كل عام".

وأوضحت الرميحي أن "(أجيال) يسعى لتحقيق هدف أكبر للمجتمع. ومع أجيال، نشرك شبابنا من خلال أفلام مؤثرة وهادفة ونعزز الوعي عن العالم من حولنا ونلهمهم للنظر إلى الإنسانية من منظور جديد. ولهذا اخترنا تشكيلة متنوعة من الأفلام في هذا العام للحديث عن قضايا اجتماعية تؤثر في الناس في كل العالم".

قالوا عن المهرجان

في لقائها مع الإعلاميين وصفت الفنانة خلود أحمد "أجيال السينمائي" بأنه من المهرجانات التي اهتمت بالشباب والطفل وهو ما يساعد على توسيع آفاق كل المهتمين بمجال صناعة السينما، مشيرة إلى الحاجة اليوم لدعم الفن السابع بشكل أكبر، خاصة أن السينما أصبح لها دور كبير في تقريب الثقافات وتجميع الشعوب.

أما الفنان يوسف المعضاد فقال: يشهد المهرجان نضوجا أكبر، وجميع الأفلام المشاركة في فئة صندوق دعم الأفلام كلها ذات مستوى جيد من ناحية النصوص والإنتاج، بما يؤكد أن صناع الأفلام بدؤوا يتحسسون طريقهم في هذا المجال. مشيرًا إلى أن هناك مفاجآت كثيرة في الدورة الحالية خاصة في مستوى صناع الأفلام القطريين.

وقال المخرج جاسم الرميحي الفائز بجائزة أفضل فيلم ضمن مسابقة صنع في قطر العام الماضي، والذي يشارك للمرة الثانية على التوالي في "أجيال السينمائي"، إن المهرجان يشجع رواد السينما، والمهتمين بها سواء كانوا من القطريين أو المقيمين للاستمرار والاستثمار في الطاقات البشرية، لتقديم سينما احترافية ترضي الجمهور المحلي.

وأشار الرميحي إلى أن مشاركته هذا العام من خلال فيلم "عامر: أسطورة الخيل العربي" تعتبر محطة مهمة في حياته في مجال الأفلام الوثائقية، لافتا إلى أنه غير مهتم بتتويج فيلمه في المهرجان، بقدر اهتمامه بتقديم محتوى ذي قيمة، يضيف لصناعة الأفلام الوثائقية المحلية، مؤكدًا على أنه لم يكن يضع في حسبانه الفوز بجائزة المهرجان عندما قام بإخراج فيلمه الأول "شجرة النخيل".

أما الفنان خليفة العبيدلي عضو لجنة تحكيم برنامج "صنع في قطر" فقال إن المهرجان هذا العام يضم مجموعة من الأفلام المتميزة التي ستتنافس على جائزة برنامج "صنع في قطر"، والذي يضم هذا العام 17 فيلما، موضحا أن "صنع في قطر" من أكثر البرامج أهمية في مهرجان أجيال، كمنصة رئيسية لعرض أفلام الدقيقة الواحدة التي أخرجها صناع أفلام واعدون مقيمون في قطر.

أكثر من 550 حكماً يشاهدون أفلام المسابقة في 3 أقسام

رحبّت السيدة فاطمة الرميحي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام ومديرة مهرجان "أجيال السينمائي"، بأكثر من 550 حكماً من 10 بلدان في مهرجان أجيال السينمائي الرابع. وسيدخل الحكّام إلى عالم السينما الساحر فيشاهدوا الأفلام ويقومون بتحليلها ومناقشتها في تجربة سينمائية فريدة تغني خبرتهم وتساهم في تشجيعهم على القيام بمبادرات التغيير الإيجابي.

يعتبر حكّام أجيال من 8 إلى 21 عاماً قلب المهرجان، وتأكيداً على التزام مؤسسة الدوحة للأفلام بتعزيز المواهب الشابة ورفع الوعي الهادف لدى الشباب حول السينما، سيشاهد حكام أجيال الأفلام في ثلاثة أقسام رئيسة في مسابقة أجيال.

تتألف لجنة حكام محاق من أصغر الحكام عمراً من 8 إلى 12 عاماً. ويضم هذا القسم 200 حكم يشاهدون برنامجاً من الأفلام القصيرة وأربعة أفلام طويلة. ويضم قسم هلال 250 حكماً من عمر 13 إلى 17 عاماً يشاهدون خمسة أفلام طويلة وبرنامجاً من الأفلام القصيرة. ويضم قسم بدر 100 حكم من عمر 18 إلى 21 عاماً يشاهدون خمسة أفلام طويلة وبرنامجين من الأفلام القصيرة. وسيمنح الحكام في كل فئة جائزة "أفضل فيلم" لفيلمهم المفضل القصير والطويل ليصل مجموع الجوائز في هذه الأقسام إلى ست جوائز.

تخليدا لذكرى عبدالعزيز ناصر

قال الفنان علي عبد الستار: إن استمرارية "أجيال" دليل على نجاحه، والفن رسالة.. وكل جيل يقدم خبرته للجيل الجديد. مشيرا إلى أن دوره في المهرجان فعال حيث سيتم تكريم الموسيقار الراحل عبدالعزيز ناصر في حفل الختام، وتخليدا لذكراه سيغني أغنية من ألحانه بعنوان "مغربية" وهي من كلمات الدكتور أحمد عبدالملك وألحان الراحل عبدالعزيز ناصر، لافتا إلى أنه أعاد تسجيل الأغنية محتفظا ببصمات الموسيقار الراحل والتي لن تنسى.

انطلاق "منبر أجيال"

يشهد المهرجان ابتداء من يوم الخميس ثلاث جلسات نقاشية ضمن منصته الجديدة "منبر أجيال" الذي يوفر تفاعلاً ملهماً مع الأشخاص ممن يملكون تأثيراً إيجابياً على الشباب ويسلطون الضوء على القضايا التي تؤثر عليهم في المنطقة.

ويعد "منبر أجيال" سلسلة حلقات نقاشية مع خبراء إقليميين حول قضايا وتوجهات عالمية، يقودها ثلاثة ناشطين ومؤثرين على التواصل الإجتماعي هم: عمر حسين، الذي يعمل مع اللاجئين السوريين من خلال المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين وكذلك مع AJ+ والموقع الإلكتروني الإخباري لقناة الجزيرة والقناة الإخبارية، ومحمد الحاجي، طالب دكتوراه ومعيد في العلوم الاجتماعية والسلوكية في جامعة تمبل في فيلادلفيا، وخالد خليفة الممثل الإقليمي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في دول مجلس التعاون الخليجي.

تبدأ الحلقة النقاشية الأولى في تمام الساعة 7:30 مساء اليوم بدار الأوبرا في (كتارا) مع عمر حسين، وهو شخصية عامة متخصص بالإعلام الرقمي. سيناقش عمر حسين موضوع "عندما يكون الألف أكبر من المليون" والذي يسلط الضوء على الفرق بين المشاهدة السلبية والتأثر بالمحتوى الرقمي، وكيف يمكن للمحتوى دفع الناس إلى القيام بالأفعال لا مجرد تحقيق نسبة مشاهدة عالية. عمر حسين كوميدي كتب وقدم العديد من البرامج على يوتيوب منها "على الطريق" و"الحقيقة تقال" وكان مقدم برنامج "الجامعة" على التلفزيون.

8 أفلام ساحرة في قسم "صنع في قطر"

تنطلق الجمعة عروض البرنامج الأول من "صنع في قطر" في الساعة 7 مساءً في مسرح الدراما في كتارا وتضم ثمانية أفلام قصيرة حظيت بدعم برنامج المنح بمؤسسة الدوحة للأفلام. والأفلام هي "9956" من إخراج زكي حسين، وفيلم "عامر: أسطورة الخيل العربية" لجاسم الرميحي، وفيلم "بين العلم والدين" من إخراج حميده عيسى، وفيلم "طيارة دانه" من إخراج نور النصر، وفيلم "قابل للكسر" من إخراج خليفة المري، و"الجوهرة" من إخراج نورا السبيعي، و"كشته" من إخراج الجوهرة آل ثاني، و"ششبرك" من إخراج بيان دحدح. وفيلم "مقاطعة" (ألمانيا، صربيا) هو الفيلم الرسمي لصربيا في جوائز الأوسكار لأفضل فيلم أجنبي في العام الماضي، من إخراج جوران رادوفانوفيتش

بعد عرضه العالمي الأول في مهرجان كان السينمائي، يعرض فيلم "فاطمة" للمخرج فيليب فاوكون في الساعة 9:15 مساءً في كتارا المبنى 12 – صالة ب. وتبدأ عروض منتصف الليل مع فيلم "في الظل" (إيران، المملكة المتحدة، الأردن، قطر) في مسرح الدراما في كتارا في الساعة 11 مساءً.

كما يمكن للجمهور مشاهدة فيلم "حريق في البحر" الفائز بجائزة الدب الذهبي في مهرجان برلينالي في هذا العام (إيطاليا، فرنسا) للمخرج جيانفرانكو روسي وذلك في دار الأوبرا في كتارا في الساعة 9:30 مساءً.

شكرا لمتابعتكم خبر عن "صائدة النسور" تفتتح مهرجان أجيال السينمائي الرابع في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري بوابه الشرق ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي بوابه الشرق مع اطيب التحيات.

Sponsored Links

قد تقرأ أيضا