منوعات

مصر.. استمرار جهود البحث عن مصالحة بين الإخوان والنظام

Sponsored Links

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

Sponsored Links

ماب نيوز - متابعات

اقترح الحقوقي المصري البارز، سعد الدين إبراهيم، رئيس مركز “بن خلدون للدراسات الإنمائية” الحقوقي (غير حكومي)، طرح 4 أسماء لشخصيات مصرية سياسية عامة لإمكانية بحث مصالحة مع جماعة الإخوان المسلمين، المصنفة في مصر تنظيم إرهابي وفق حكم ابتدائي غير نهائي صدر في 11 ديسمبر 2013.

ورغم فشل محاولات وسطاء محليين ودوليين، فإن الأكاديمي والحقوقي المصري يرى أن القاهرة تمتلك مواطنين صالحين كثيرين يمكنهم إنجاز المصالحة، بينهم الفريق أحمد شفيق أخر رئيس وزراء في حقبة الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك، ومحمد البرادعي، المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية، وعمرو موسى، الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية، ونبيل العربي الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية.

ومن آن إلى آخر، تتصاعد أصوات إخوانية ترفض أي مساعٍ للمصالحة وهو رفض يرى إبراهيم أن “غالبية من يتبنوه هم شباب يحلمون بالقصاص، وإعادة عقارب الساعة إلى ما قبل 30 يونيو، موضحًا أن هذا لن يحدث، مطالبًا إياهم بالتفكير في إعادة الاندماج في الحياة العامة على قدم المساواة مع الجميع، والمشاركة في الحياة السياسية بكافة أشكالها كمواطنين مصريين لهم الحقوق وعليهم الواجبات نفسها

ومنذ الإطاحة بمرسي في 3 يوليو 2013، وتعاني مصر أزمة سياسية وانقساما مجتمعيا، وفق مراقبين، لم تفلح معها حتى الآن مبادرات محلية ودولية بين نظام حاكم يرفض عودة الإخوان إلى المشهد، وتعرضت مواقع عسكرية وشرطية وعناصر من الجيش والشرطة لهجمات مكثفة مما أسفر عن مقتل العشرات في وقت تعاني فيه مصر من أزمة اقتصادية شديدة تحاول الحكومة مواجهتها عبر إجراءات تقشفية داخلية وقروض من مؤسسات دولية.

وحذر الحقوقي المصري من أن عدم حدوث مصالحة “ربما يدفع صندوق النقد الدولي إلى عدم دفع بقية أقساط القرض الذي اتفق عليه مع مصر”.

وفي 11 نوفمبر الجاري، وافق المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي على اتفاق لدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي المصري بـ12 مليار دولار، على مدى ثلاث سنوات، وتسلمت القاهرة بالفعل الشريحة الأولى من هذا القرض، وهي 2.75 مليار دولار.

شكرا لمتابعتكم خبر عن مصر.. استمرار جهود البحث عن مصالحة بين الإخوان والنظام في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري ماب نيوز ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي ماب نيوز مع اطيب التحيات.

Sponsored Links

قد تقرأ أيضا