اخبار الخليج / اخبار اليمن

الوزير الصبيحي يعود الى العند بعد عام ونصف من النسيان.. (صورة)

Sponsored Links

Sponsored Links

عاد الزعيم والقيادي البارز في الجيش اليمني اللواء محمود الصبيحي الى الواجهة صباح يوم الخميس والى منطقة العند تحديدآ ..
وهي المرة الاولى التي يعود فيها الصبيحي الى المنطقة في مهرجان جماهيري حاشد ، أقيم تضامنا معه ، في المنطقة ، والتي شهدت فيها أشرس المعارك بقيادته وتم اعتقاله فيها ومقتل واصابة العديد من جنوده .. وهاهم اليوم ابناء المنطقة يقيمون اول مهرجان خطابي وكرنفالي تضامنآ مع الوزير الصبيحي ورفاقه بعد عام ونيف من الأسر .
العند تعني الكثير بالنسبة للصبيحي ورفاقه فهي الواقعة التي قدم فيها العشرات أرواحهم ، وأصيب العشرات كذلك بينهم الشهيد اللواء جعفر محمد سعد محافظ عدن الأسبق في ذات المعركة ، واعتقل فيها كبار قادة الجيش خلال تلك المعارك التي اندلعت في يومها الاول مع قوات الانقلابيين الحوثة .
قدم عديدون أرواحهم في هذه المعركة والمنطقة تحديدآ ، لذود عن أرض الجنوب ودفاعآ عن الحكومة والشرعية التي كانت في اللحظة ذاتها تغادر المدينة (عدن ) افواجآ افواجآ ، وكان الصبيحي لحظتها يضحي بروحة وحراسة الشخصين برفقه فيصل رجب وناصر منصور وجعفر محمد سعد ..
كان الصبيحي يطلب من قادة الالوية التي تركها خلفة الدعم والأسناد ، لكن الجميع كان قد أغلق هاتفه وفر مع الرئيس هادي والحكومة صوب صحراء الربع الخالي في طريق الهروب الكبير .. وشهدت العند يومها اكبر واقعة خيانة عسكرية في تاريخ الجيوش لأكبر مارشال في الجيش اليمني هو اللواء محمود الصبيحي ورفاقه العميد الركن فيصل رجب واللواء ناصر منصور واللواء الشهيد جعفر محمد سعد .
حيث نصب لهم كمين غادر في ذات المنطقة صبيحة ال 25 مارس العام الماضي ، لم يكن من خيار امام قيادة الجيش سوأ القتال والاستبسال ، فيما فرت قيادات كانت بمعيتهم من الخط الغربي صوب مدينة ابين ، تاركين الصبيحي وقله من جنوده وحراسة الشخصين بالإضافة الى القادة الثلاثة الذين فضلوا البقاء والقتال مع الصبيحي وحرسهم الشخصيين، ومنهم من أصيب ومن أسر .
المهرجان الذي اقامة ابناء المنطقة صبيحة الخميس وحضرته قيادات عسكرية في الجيش والأمن وقيادات في المقاومة الجنوبية ، وشخصيات قبلية ومدنية تقاطروا من عدة مناطق جنوبية للمشاركة في المهرجان التضامني مع الصبيحي ورفاقه .
واستذكر منظمو الفعالية التضامنية المناقب التي سطرها الابطال في المنطقة ذاتها بقيادة وزير الدفاع ورفاقه ، وانهم قاتلوا قتال الابطال حتى أخر رصاصة في اسلحتهم .
ودعا منظمو الفعالية المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمنظمات الدولية الى القيام بدورهم والضغط على الانقلابيين للإفراج عن الصبيحي ورفاقه امتثالا للقرار الأممي الصادر عن مجلس الامن الدولي والداعي الى الإفراج الفوري عن الوزير الصبيحي ورفاقه الاسرى .
وتأتي الفعالية تتويجا للحملة التي كانت قد انطلقت قبيل ايام من الآن " كلنا محمود الصبيحي ورفاقه " على مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الاعلام ، فيما دشنت على الأرض الأسبوع الماضي في منطقة هويرب الضاحية الغربية للجنوب ، والواقعة في مديرية المضاربة ورأس العارة مسقط رأس اللواء الصبيحي .
ومن المرجح ان تشهد مدن جنوبية أخرى خلال الايام المقبلة حملات تضامن ومهرجانات ممثلة تتويجا للحملة ، ومخاطبة المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية والانسانية الدولية ، للقيام بدورها وتنفيذ الشق المتعلق بالقرار الدولي 2216 ، الذي طالب في الفقرة (و ) منه بالإفراج الفوري عن الوزير محمود الصبيحي ورفاقه دون قيد او شرط وقبيل اي مفاوضات سلام .. *من ماهر الشعبي

 

 

شكرا لمتابعتكم خبر عن الوزير الصبيحي يعود الى العند بعد عام ونصف من النسيان.. (صورة) في عيون الخليج ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الحياد ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الخليج وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الحياد مع اطيب التحيات.

Sponsored Links

قد تقرأ أيضا